بالفيديو.. هل ينتهي العالم مع تراجع سعر النفط لأقل من 15 دولاراً؟

بالفيديو.. هل ينتهي العالم مع تراجع سعر النفط لأقل من 15 دولاراً؟

فقط على CNN
آخر تحديث يوم الاثنين, 07 سبتمبر/ايلول 2015; 11:25 (GMT +0400).
3:06

بالفيديو.. هل ينتهي العالم مع تراجع سعر النفط لأقل من 15 دولاراً؟.

من العراق إلى بكين.

من لاغوس إلى طهران.

اقتصادات مثل روسيا وفنزويلا تناضل وسط أزمة عاصفة، بل ويمكن أن تصبح الأوضاع أكثر سوءاً إذا استمرت أسعار النفط بالانخفاض.

مع توقعات بعض المحللين، فإن سعر النفط قد يتراجع الى 15 دولاراً للبرميل الواحد.

بالنسبة للكثير من البلدان فإن السيناريو سيكون كنهاية العالم وسيصبح سعر استخراج النفط من باطن الأرض باهظاً للغاية، والبعض الآخر سيؤدي لزيادة قدرتهم في سوق الأسهم.

المراسلة: ولكن.. من هو الرابح ومن الخاسر؟

نيل اتكنسون/ رئيس المحللين في إنفورما: حسناً، أكبر الفائزين من انخفاض أسعار النفط هي الدول المستهلكة الكبرى، خصوصا الصين والهند، وكلها من شبه القارة الهندية، وأجزاء أخرى من جنوب شرق آسيا هم أكبر الفائزين. وكذلك المستهلكين في الواقع بالولايات المتحدة وكندا.

المراسلة: الفائزين هم في آسيا وكذلك المستهلكين في الولايات المتحدة، من هم الخاسرون هنا؟

نيل اتكنسون/ رئيس المحللين في إنفورما : الخاسر الأكبر هو الدول النفطية بشكل كبير والذي يعتمد بشكل أساسي على النفط من الشرق الأوسط، كالمملكة العربية السعودية، الإمارات العربية المتحدة، الكويت، قطر، عُمان، حتى المنطقة الوسطى بأكملها، منطقة الخليج الشرقي برمتها، هي أكبر الخاسرين لأنها هي من بين أكبر المنتجين للنفط في العالم.

المراسلة: وماذا سيحصل لروسيا؟

نيل اتكنسون/ رئيس المحللين في إنفورما: نتيجة لانخفاض السعر سيحدث هبوط حاد بالعملة، وهناك مشاكل كبيرة بالنسبة لروسيا.

المراسلة: وأين سيترك هذا شركات النفط؟.. وكيف سيكون تأثير الأسعار عليها؟

الضيف: شركات مثل شل على سبيل المثال، أعلنت بالفعل عن خفض عدد الوظائف بنحو 6500. وظيفة، وشيفرون تكساكو أعلنت عن تخفيضات في مشاريعها في جميع أنحاء العالم.. في الدرجة الأولى المشاريع التي لم تبدأ بعد من الأساس، لكننا نتحدث عن المشاريع التي تتطلب استثمارات كبيرة وقرارات اليوم، وبالتالي فإن العمل على هذه المشاريع يمكن أن يبدأ في ثلاث أو أربع سنوات من الآن.

المراسلة: ما الذي سيعنيه انخفاض أسعار النفط لمصادر الطاقة المتجددة، هل سيجعلها أقل جذباً؟

نيل اتكنسون/ رئيس المحللين في إنفورما: فيما يتعلق بالنفط سيكون الفارق ضئيل جداً، لأن مصادر الطاقة المتجددة تعتمد بشكل رئيسي على توليد الكهرباء، ويستخدم القليل جداً من النفط في توليد الكهرباء بجميع أنحاء العالم.

المراسلة: ما الذي سيجري بسيناريو نهاية العالم مع تراجع الأسعار؟.. وإلى أين ستؤدي بالنفط الصخري ؟

نيل اتكنسون/ رئيس المحللين في إنفورما: سيكون هناك سحب حاد جداً في النفط الصخري بالولايات المتحدة، وارتفاع تكاليف أخرى مثل استخراج النفط من المياه العميقة في خليج المكسيك وأجزاء أخرى من العالم، وأي بلد آخر، كندا مثال حيث لديهم تكلفة إنتاج النفط عالية جداً.

المراسلة: وأخيراً، العديد من التوقعات بدخول إيران حيز المنافسة، أين سيترك الأوبك؟

نيل اتكنسون/ رئيس المحللين في إنفورما: نحن نتوقع أن تأتي إيران للسوق في بداية السنة 2016 ومن شأن ذلك خلق مشكلة كبيرة مع أوبك والاجتماع المحتمل في نهاية العام سيكون مثيراً للغاية.

المراسلة: التعرض لسيناريو نهاية العالم يعتمد على مزيج معقد من النفط والاقتصاد والجغرافيا السياسية.

كما من المتوقع أن تواصل أسعار النفط الانخفاض.

يتحول التركيز الآن إلى هذه المنطقة لدفع وحث المنتجين والحكومات للحد من مدى المخاطر العالمية.