ديون ترامب في التسعينيات بلغت مليارات الدولارات

ديون ترامب بالتسعينيات بلغت مليارات الدولارات

اقتصاد
آخر تحديث السبت, 08 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 11:41 (GMT +0400).
3:17

قد لا نعرف كم دفع دونالد ترامب أو لم يدفع من ضرائب الدخل، ولكننا نعرف بشكل مؤكد أنه كدس مبلغاً مدهشاً من الديون الخاصة في التسعينات، ما يساوي مليار دولار تقريباً. كيف كان ذلك ممكناً؟  ترامب راهن بمبالغ كبيرة.

مارفن روفمان:
"حين وصلت ألعاب الكازينو إلى أتلانتيك سيتي، كانت محتكرة."
مارفن روفمان قام بتحليل قطاع الألعاب لإحدى أبرز شركات الخدمات المالية
مارفن روفمان: "كانوا يملكون كامل السوق الغربي لهم وحدهم، وكان الجميع يبحثون عن أرض لبناء كازينو.”

تابع بالفيديو.. فضيحة تصريحات جنسية مسربة لترامب عن النساء تهدد آماله في الرئاسة

أحب ترامب هذه الفرصة وافتتح كازينوهين في أتلانتيك سيتي خلال عدة سنوات، Trump Plaza وTrump castle، وذلك جزء من موجة من الإنفاق خلال الثمانينيات تضمنت فندق بلازا الشهير في نيويورك، مبنى في بالم بيتش، خطوطاً للطيران، يختاً، وأكبر قطعة أرض من الأرض غير المستثمرة في مانهاتن.
ولكن هذا لم يكن كافياً بالنسبة لترامب، وبعد أشهر من المفاوضات المعقدة، اشترى الكازينو الأكبر في العالم، تاج محل في أتلانتيك سيتي.
مارفن روفمان: "اتصل بي هاتفياً وقال، مارفن، هل قمت بصفقة سيئة، فقلت له أعتقد أنك قمت بصفقة رائعة ولكنك ارتكبت خطأ"
"قلت له دونالد ترامب لقد ارتكبت خطأ"
مارفن روفمان: "قلت له أعتقد أنك ارتكبت خطأ، فقال لي ما الذي تعنيه، فقلت، لماذا تمتلك ثلاثة كازينوهات في أتلانتيك سيتي؟ كيف ستميز في التسويق؟ وكان جوابه "مارفن، ليست لديك رؤيا، هذه ستكون أملاكاً كاسحة"
 حين تراجع الاقتصاد وسوق العقارات عام 1990،
يقول المحامي ألان بوميرانتيز أن ترامب كان يدين ب 4 مليارات دولار، بما فيها مليار دولار كان مسؤولاً عنها بشكل شخصي.
المحامي ألان بوميرانتيز:
"لأنه أصبح شخصياً مديناً بمبالغ كبيرة، تحول النفوذ بشكل كبير باتجاه البنوك، فالأمر لم يعد مجرد مشكلة مع البنك وقطعة عقارية، وإنما مع البنك واستمرار دونالد ترامب نفسه."
أصبح ترامب مديناً لما مجموعه 72 بنكاً في كامل أنحاء المدينة، وكان بوميرانتز يمثلها جماعياً.
-إلى أي حد اقترب من الإفلاس الشخصي؟
بوميرانتز:
"كثيراً"
ترامب أكد أنه لن يفلس أبداً على الصعيد الشخصي، ولكن هناك سبباً جعل المصارف تقرر الإبقاء على ترامب.
بوميرانتز:
"اتخذنا قراراً أنه سيكون حياً أكثر قيمة بالنسبة لنا من أن يكون ميتاً، ميت بمعنى أن يمون مفلساً، لم نكن نريده أن يفلس، كنا نريده الخروج ليبيع هذه الممتلكات من أجلنا.
أردتموه حياً لأنه كان بائعاً، وبإمكانه بيع ممتلكاته بأفضل شكل؟
بوميرانتز:
صحيح، أبقيناه حياً لكي يساعدنا.