طفل شجاع يقفز من سيارة مسرعة.. لينجو من رجل سرقها من والدته

طفل شجاع يقفز من سيارة مسرعة.. لينجو من رجل سرقها

منوعات
آخر تحديث الثلاثاء, 12 مايو/أيار 2015; 04:01 (GMT +0400).
1:10

بعد يوم مع العائلة، ذهبت هان تران، إلى سيارتها لتشغلها تمهيدا لركوبها مع أولادها المنتظرين بينما تودع أفراد عائلتها.

دخل ابنها بايتن والذي يبلغ من العمر أربع سنوات، ليجلس في السيارة، بينما كان أشقاؤه يلعبون حولها.

فجأة، قفز رجل إلى المقعد الأمامي وهرب مسرعاً بالسيارة، بينما كان الطفل بايتن لا يزال جالساً بداخلها.   

قال جار العائلة، لورينس كولينز، إنه كان ينظف سيارته، حين رأى السيارة تسير بسرعة ما بين ستين وسبعين كيلومترا في الساعة، كما أنه رأى شاحنة تلحقها وتحاول اعتراضها.

كان بايتن جالساً في المقعد الخلفي دون وضع حزام الأمان، ولهذا استطاع أن يقفز هارباً من السيارة، بينما كانت تمشي.

قال لورينس إنه رأى السيارة تلتف بسرعة هائلة، لدرجة إنه اعتقد إن الطفل سقط منها بسبب السرعة.

تمكن الطفل من الزحف إلى الرصيف، حينها قام أفراد عائلته بحمله سريعا.

جو سيلفا - شرطيسبب قفز الطفل من السيارة ببعض الأذى له، إلا إنه شيء متوقع، لأنها كانت تسير بسرعة هائلة، لكن الطفل أراد فعل ما في استطاعته للهرب، خوفاً على حياته، بما إنه لم يكن يعرف الرجل الذي كان في المقعد الأمامي، و لهذا كان ما فعله بايتن هو الشيء الصائب.”

قالت الأم، إن بايتن جرح رجليه قليلاً، إلا إن إصابته ليست بليغة.

كما قالت، إنها عندما سألت ابنها عن سبب قفزه من السيارة، أجابها قائلا “لأنك لم تكوني الشخص الذي يقودها. “

قالت الأم إن بايتن لا يزال خائفاً من الركوب في السيارة مع أي شخص غريب.