عدسة CNN ترافق صيادا برحلة قنص أحد أندر الحيوانات بغابات أفريقيا وسط جدل أخلاقي

عدسة CNN ترافق صيادا برحلة قنص أحد أندر الحيوانات

فقط على CNN
آخر تحديث الخميس, 21 مايو/أيار 2015; 10:43 (GMT +0400).
3:45

قال كوري نولتن، إنه بعد ثلاثة أيام من ملاحقة صيد طويلة لوحيد القرن في صحراء شمال دولة ناميبيا الأفريقية، ليس لديه أي ندم على ما فعله.

هناك كثيرون ينتقدون ما فعلته الآن، فهل لا تزال تعتقد أن ما فعلته سيفيد فصيلة حيوانات وحيد القرن السوداء في المستقبل؟

أجل أنا متأكد تماماً من ذلك، لقد كان لدي إيمان كامل منذ البداية بأن هذا سيفيد الفصيلة في المستقبل، ، لن أغير رأي عما فعلت حتى يوم مماتي

سمح نولتن لقناة CNN أن تتابع رحلة صيده التي جعلت الكثيرين يتحدثون عنها، بما أنها رحلة صيد لوحيد قرن من الفصيلة السوداء النادرة والتي تعرف بأنها أكثر الفصائل المهددة بالانقراض في العالم.

يقول الكثيرون إن ما تفعله شيء وحشي، و أنك لا تهتم حقاً بوحيد القرن أو بالفصيلة ذاتها

لو كان هناك أي شخص آخر في وضعي فلن يستطيع أن يعرف قيمة هذا الحيوان مثلي

إنني أفعل المستحيل لحماية هذه الفصيلة

لقد تلقى نولتن العديد من التهديدات و التعليقات الحادة.

حتى أن هناك محميات حيوانات وصفت الصيد لحماية الفصيلة بأنه فكرة مرعبة و وحشية.

إن وحيد القرن حيوان رائع، وقيمته وهو حي تفوق كثيرا قيمته عند موته."

من المعتقد أن ما يشكل الخطر الأكبر على حياة وحيد القرن في ناميبيا، يتمثل بالصيادين، وبحيوانات تلك الفصيلة نفسها.

وقد طلبت الحكومة الناميبية من نولتن أن يستهدف أربعة من حيوانات تلك الفصيلة لتشكيلهم خطراً على سلامة باقي القطيع.

وكان من بين تلك الحيوانات وحيد القرن هذا الذي قتل ابن جلدته في مشاجرة عنيفة السنة الماضية، وهو يظهر هنا وهو يشرب الماء في هذه اللقطة التي سجلتها كاميرا.

يستطيع هذا الحيوان أن يقتلك

الآن، وبين حشائش أفريقيا الكثيفة، يبدأ الصيد، يتردد نولتن لثانية قبل أن يطلق النار على وحيد القرن.

ستكون كارثة لو قام نولتن بإطلاق النار على وحيد قرن غير المستهدف قتله. “

يقوم صيادون آخرون من المنطقة بتتبع خطوات وحيد القرن و التي تدخلهم بعمق أكبر إلى الحشائش الكثيفة.

الصمت مهم جداً، كما يقوم الصيادون بمساعدة نولتن بالتواصل معه من خلال إشارات إيحائية.

كنا نقترب، ثم للحظة، ظهر وحيد القرن أمامنا.

كان يتحرك حولنا إلا إنه كان خفياً.

إنه حيوان يزن حوالي قرابة طن ونصف، إلا إنه يتحرك كالشبح، حتى قرر أخيراً بالهجوم.

لم نكن نستطيع معرفة مكانه ثم تمكنا من رؤيته من عن بعد ثلاثين قدما، حينها نزلت لأختبئ وراء نولتن وبندقيته.

و بعد فترة قصيرة، خر وحيد القرن ميتا.

هذه لحظة تجعلنا نفكر بأن الصيادين هم ما يشكل الخطر الأكبر على هذه الحيوانات.

إنهم يقومون بقتلهم ثم تركهم ليتعفنوا في حقول أفريقيا، فقط من أجل هذه القرون، فالعاج تبلغ قيمته مئآت آلاف الدولارات.

يعترف نولتن أن هذا ليس شيئاً يسهل مشاهدته، لكنه قال إنه يعد أنه سيحاول الوصول إلى تفاهم مع نقاده، وإقناعهم أن ما يفعله، هو فعلاً لحماية الفصيلة