سيارات بنتلي.. قطع فنية من قبل الحرب العالمية الأولى تعمل إلى اليوم

سيارات بنتلي.. قطع فنية من قبل الحرب تعمل إلى اليوم

منوعات
نُشر يوم الثلاثاء, 11 اغسطس/آب 2015; 10:22 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 26 ابريل/نيسان 2016; 06:37 (GMT +0400).
1:30

نظرة على سيارة بنتلي من قبل الحرب، وكيف تكون قيادة هذه السيارات الأنيقة والكلاسيكية.

كنا اليوم خارجا للتمرين في أجواء ماطرة 

والقليل من السرعة الزائدة على أي من المنعطفات

 سيؤدي إلى انزلاق مؤخرة السيارة، الأمر الذي حدث عدة مرات

وذلك مثير وممتع،  ومنع الناس من تجاوزها

مستر بنتلي بدأ العمل كمهندس في السكك الحديدية.. في دونكاستر ووركس

تعلم هناك عن السيارات ومحركات الاحتراق الداخلي

 صمم أيضا محركات طائرات وبعد الحرب الأولى قرر تصميم سيارته الرياضية الخاصة

الأولى كانت بسعة ثلاث لترات وطور من ذلك الشاسيه كل السيارات الأخرى

صممها جميعا لتبدو جميلة مهما كان المكان الذي تنظر إليها منه

يجب أن تبدو انسيابية سواء كنت تقف أمامها أو جانبا

وكان يترك الشكل صحيحا دائما، تصميم لوحة القيادة والشاسيه، وحتى المحرك يبدو جميلا

يمكنك أن تأخذه وتضعه في ردهتك الخاصة كقطعة فنية

وهذا كان مهما له

والأمر المضحك بالطبع هو أنه إذا كانت تبدو صحيحة فمن المحتمل أنها تعمل بشكل صحيح.. وهذا مؤكد بالنسبة إلى البنتلي