من داخل غرفة تغيير ملابس..كيم كارداشيان

من داخل غرفة تغيير ملابس..كيم كارداشيان

منوعات
نُشر يوم الثلاثاء, 29 سبتمبر/ايلول 2015; 01:15 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 26 ابريل/نيسان 2016; 07:51 (GMT +0400).
2:40

حدث جماهيري..هكذا يمكن وصف عرض أزياء مجموعة جيفينشي في أسبوع نيويورك للموضة، حيث اجتمع نجوم الصف الأول والحائزون على جائزة غرامي. لكن، حضور هذه الشابة أشعل حماسة مصوري الباباراتزي.

ومن الصعب تذكر اليوم الذي كانت فيه، أرقى دور الأزياء العالمية، تنبذ كيم كارداشيان، بعدما أصبحت اليوم النجمة الرئيسية في الصف الأول لأي عرض أزياء.

كيم كارداشيان: أعتقد أنه من الجنون أن أتخيل هذا. لأن مقاييس جسمي مختلفة عن المقاييس التقليدية لأي عارضة أزياء أخرى. إنما من الرائع أن أشعر باهتمام مصممي الأزياء بأشكال الأجسام التي تختلف عن المقاييس التقليدية لعارضات الأزياء. وهم على استعداد لتحمل هذه المجازفة.

بالطبع، هذا ليس السبب الذي جعل المصممين يسارعون لتصميم ملابسها، بل لأن عالم الموضة لم يعد قادراً على تجاهل حضور كيم القوي، وخصوصاً أن مجلة "التايم" اختارتها كأحد أكثر الأشخاص تأثيراً في العالم.

فهي صاحبة حساب "إنستغرام" الأكثر متابعة، ونجمة أحد أشهر برامج الواقع، وكاتبة أحد الكتب الأكثر مبيعاً.

دعت كيم فريق CNN ستايل لجلسة اختيار لباسها من جيفينشي قبل بداية عرض الأزياء.

أما الرئيس الإبداعي لجيفينشي، ريكاردو تيشي، فهو شخص مميز لكيم، إذ كان أول من دعاها إلى الصف الأول في عروض أزيائه، وصمم فستانها لحفلة ميت الراقصة في نيويورك. كما أنه صمم فستان زفافها.

كيم: كان ريكاردو المصمم الأول الذي جازف بالعمل معي. وكان راغباً في تصميم ملابسي، قبل أن يقبل أي مصمم آخر على هذا.

أما اليوم، فقد أصبحت كيم نجمة غلاف أشهر المجلات، من بينها فوغ في الولايات المتحدة والبرازيل وإسبانيا وغيرها. وتعزو كيم تألقها في عالم الأزياء إلى رجل واحد.

كيم: أعتقد أن علاقتي بزوجي كانيه غيرت كل شيء. كنت أعتقد فيما مضى أن ملابسي هي الأفضل. والآن، أنظر إلى ملابسي في الفترة الماضية وينتابني الذعر.

هنا في غرفة الملابس، تعتقد كيم أنها وجدت الزي المناسب لعرض أزياء جيفينشي.

فعندما يتعلق الأمر بطريقة لباسها، يبدو أن لا مانع لديها بأن تولي زمام الأمور إلى كانيه وريكاردو.