بالفيديو.. "الكلبة البطلة" تطارد 3 دببة رغم مظهرها الخادع

"الكلبة البطلة" تطارد 3 دببة رغم مظهرها الخادع

منوعات
آخر تحديث الثلاثاء, 06 أكتوبر/تشرين الأول 2015; 12:23 (GMT +0400).
1:14

هذه الكلبة الصغيرة أصبحت تُعرف بـ"البطلة الكبيرة" بعد قيامها بإبعاد ثلاثة دببة خارج منزلها في منروفيا.

لاتدع كلباً صغيراً ذا وجه ناعم وجميل، أو ذا حجم صغير أن يخدعك بمظهره.

"جول" كلبة حراسة حقيقية.

ديفيد هيرنانديز: “لم تسمح لهم بالتواجد، ولا بدخول منطقة نفوذها”.

بعد ظهر يوم الجمعة، كان دبان، يعتقد أن عمرهما حوالي السنة، يجوبان في فناء منزل العائلة الأمامي، وكان الثالث على الشرفة بعيداً عن الدبين الآخرين.

ديفيد هيرنانديز:  كانت الدبة الأم جالسة هنا

الكلبة جول لم تهتم بعدد الدببة ولا بأحجامهم، بل قامت بطردهم خارجا.

يمكننا رؤية دبا يزن حوالي 50 كيلوغراما، قامت الكلبة بطرده من فوق السور.

ديفيد هيرنانديز:   لم أكن لأصدق لو لم أرى الفيديو.

يقول ديفيد إن حرائق الغابات في السنوات الماضية أثرت في الحياة الفطرية وأدت إلى بحث الحيوانات عن الطعام في الساحات الشعبية.

ويضيف أن بعض السكان يشجعون على ذلك بإطعام الدببة.

ديفيد هيرنانديز:  إنها جريمة، يمكن أن تؤدي لعقوبة السجن، بعض الجيران يطعمونهم طعام الكلاب بأكياس كبيرة، وهناك سيدة في الحي تصنع لهم رغيف اللحم.

مع وجود طفلين لديفيد تبدوا الأمور غير سهلة.

ديفيد هيرنانديز: لا يوجد شيء أخطر من وجود أم الدببة في الغابة.