بالفيديو: “رجل خارق” للنفايات.. والأطفال ينتظرون قدومه “على أحر من الجمر”

“رجل خارق” للنفايات..يرسم الابتسامة على الأطفال

منوعات
آخر تحديث الثلاثاء, 20 أكتوبر/تشرين الأول 2015; 08:33 (GMT +0400).
1:45

أمران يحصلان حتما كل أربعاء بين السادسة والسابعة صباحاً في شوارع مدينة ميلفورد الأمريكية، يمر رجل النفايات، بينما ينتظره الطفل جاك بولين على أحر من الجمر.

يقول والدا جاك إن هذا الروتين مستمر منذ سنة تقريباً.

والدة جاك: "جاك يركض إلى النافذة عندما يسمع صوت شاحنة النفايات، ويبدأ بالنقر على زجاجها إلى أن تصل الشاحنة"

"أشعر بالابتهاج، كما هو الحال مع جاك وكريس، رجل النفايات" والد جاك

كريس، رجل النفايات، هو بطل خارق على ظهر شاحنة بالنسبة إلى جاك. كل أسبوع يرى كريس الطفل، فيلوح له بيده مبتسماً وهو يفرغ سلة المهملات الخاصة بعائلة بولين.

كريس رجل النفايات: "في كل مرة أنظر فيها إلى النافذة أراه، لذلك بدأت بالتلويح. إن مررت من دون أن ألوح، يستمر بالنقر على النافذة إلى أن ألوح له بيدي".

قبل عدة أسابيع، عبر كريس عن تقديره لعلاقته الأسبوعية مع الطفل.

والدة جاك: "بعد أن انتهى من تفريغ سلة المهملات، ترك لعبةً وكتاباً لجاك. حتى أنه غلف الهدية بالبلاستيك حذراً من المطر ووضعها في الممشى الخاص بمنزلنا كي نراها.

 كريس رجل النفايات: "جاك يمضي وقتاً كل أسبوع في مشاهدتي أعمل، لذلك قررت أن أمضي القليل من وقتي لرسم ابتسامةً على وجهه."

 ما هو شعورك بالقيام برسم هذه البسمة؟

كريس رجل النفايات: "شعور جميل، شعور جميل فعلاً"

ليس من العادة أن يشكر أحد أحد رجل النفايات على مهنته، تظن أم جاك أن شباباً مثل كريس يستحقون الشكر.

والدة جاك: "لم يبق الكثير من الطيبة في العالم، لذلك ما فعله كريس لطفل صغير لا يعرف عنه شيئاً هو فعلاً أمر رائع. هذه الهدية التي قدمها كريس لجاك تعني لنا الكثير."