أروى البنوي: أنا مصممة خليجية ولكن تصاميمي ليست تقليدية

أروى البنوي: أنا مصممة خليجية وتصاميمي غير تقليدية

منوعات
نُشر يوم الثلاثاء, 03 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 10:04 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 11:52 (GMT +0400).
3:22

المصممة الشابة وضعت نصب عينيها نقل تصاميمها إلى العالمية .. عل البيئة العربية والخليجية تتحول بكل تفاصيلها إلى مجال خصب أمام عشاق الموضة العالمية يختارون منها مفاتيح إيحاءاتهم..

"أنا مصممة سعودية من جدة .. انتقلت إلى دبي منذ سنوات .. ولطالما كان حلمي إطلاق مجموعتي الخاصة من الأزياء .. لذا درست تصميم الأزياء عن طريق التسجيل في بعض ورش العمل .. وكنت أكتب في هذا المجال عبر مدونة Jeddah Beauty Blog . وان هذا حلمي منذ كنت في الثامنة من عمري .. إذ كنت أقرأ مجلة فوغ .. وكان حلمي أن أطلق مجموعتي الخاصة."

بهذه الكلمات قدمت المصممة السعودية أروى البنوي نفسها للعالم.. فهي مصممة شابة تتلمس خطاها نحو عالم تطمح أن تلبي فيه احتياجات المرأة العملية

"أستوحي أفكار من كل شيء .. فحينما كنت أدون.. كنت أستلهم أفكاري من أزياء الشارع . فعندما أسافر يأتي الإلهام من الناس في الشارع . فالناس يثيرون اهتمامي . ولهذا أحببت الأزياء منذ صغري . وكان لدي دائما فضول حول طبيعة الناس والطريقة التي هم عليها."

وللمرأة في المجتمع الخليجي مكانة خاصة لدى أروى البنوي... كونها هي ذاتها تأتي منه..

"دائما المرأة الخليجية في بالي .. وتلهمني.. كوني أنا أيضا خليجية .. وأنا مثال حي على أحد مستهلكي اسم أروى البنوي  . أردت تصميم ملابس عملية .. فالكثيرون يقولون إنني مصممة خليجية ولكن تصاميمي ليست تقليدية . ولكني أحاول إدخال تفاصيل صغيرة من خلفيتي الخليجية."

وقد تتنوع مصادر الإلهام لأروى.. ولكنها غالبا ما تنبع من مصدر واحد..

"هناك الكثير من الأشياء في تراثنا ملهمة لنا .. وهناك تفاصيل في الإمارات مختلفة عن السعودية .. ففي البلدين نرتدي الثوب.. ولكن الثوب السعودي يختلف عن الثوب الإماراتي .. فهو مكان رائع ... وهناك الكثير من العوامل المتعلقة بالتراث والتي يمكن اعتبارها مثيرة للاهتمام."

المصممة الشابة وضعت نصب عينيها نقل تصاميمها إلى العالمية .. عل البيئة العربية والخليجية تتحول بكل تفاصيلها إلى مجال خصب أمام عشاق الموضة العالمية يختارون منها مفاتيح إيحاءاتهم..