شاب مصاب بمتلازمة داون يحقق حلمه في كمال الأجسام

شاب مصاب بمتلازمة داون يحقق حلمه في كمال الأجسام

فيديو
نُشر يوم الأحد, 08 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 07:27 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 12:09 (GMT +0400).
1:58

أحرز كولين كلارك تحوّلاً مدهشاً. الشخص الذي تنظر إليه حالياً يختلف بشكل كبير عن الشخص الذي كنت ستراه إن تعرفت على كولين في السنة الماضية.

"شعوري رائع، أشعر بسعادة غامرة لأنني سأفعل ما أريد. كمال الأجسام يجري في دمي. لطالما أردت أن أفعل هذا، منذ صغري."

أحرز كولين كلارك تحوّلاً مدهشاً. الشخص الذي تنظر إليه حالياً يختلف بشكل كبير عن الشخص الذي كنت ستراه إن تعرفت على كولين في السنة الماضية.

  كان كولين يعمل كموظف استقبال في صالة بوب لكمال الأجسام، حينما رأى المدرب الشخصي ولاعب كمال الأجسام المحترف، غلين أوبلهور، يتمرن على عرض كمال الأجسام.

عندما انتهى غلين من التمرين، دخل كولين إلى ذات الغرفة مقلداً كل حركاته، حالماً بتقديم عروض خاصة به.

بعد فترة زمنية قصيرة، بدأ الاثنان بالتدريب مع بعضهما البعض.

وبعد سنة كاملة، فقد كولين سبعة وعشرين كيلو غراماً وأصبح جاهزاً للتحديات!

يقول أوبلهور إن تغيّراً كهذا ليس من المعتاد، ولكن بالنسبة لكولين، المصاب بمتلازم داون، فالتغيّر مبهر حقاً.

 

غلين أوبلهور - مدرب كولين:

"هذا هو كولين، غير متوتر ودائم الحماس"

 

كولين كلارك - لاعب كمال أجسام:

"مشاهدة غلين يتدرب كانت سبب شغفي وحبي لكمال الأجسام. أنا أشاهد لاعبي كمال الأجسام من كل أنحاء العالم، وهذا ما يلهمني كي أعمل وأتدرب بجدّ."

 

اتبع الاثنان حمية صارمة وبرنامج تدريب خلال تجهيزهم لليوم الكبير.

سيقدم كولين عرضاً لمدة ستين ثانية، مهما كانت نتيجة العرض، يقول أوبلهور إنه فخور جداً بالتطور الذي أحرزه كولين.

غلين أوبلهور - مدرب كولين:

"أرى كل جهودنا في التدريب تتجسد بأداء كولين على المسرح، وهو يجعل من حلمه حقيقة.. قليل منا يعيش أحلامه، وهذا ما يفعله كولين."

بمساندة أهله وأصدقائه، كولين مستعد وغير متوتر، ونصيحته لمن يملك حلماً:

"لا تستسلموا، لا تنسحبوا، حاولوا أكثر وادفعوا بأنفسكم إلى الأمام وافعلوا كل ما باستطاعتكم لتحقيق أحلامكم."