رحلة الألعاب النارية... من المصنع إلى السماء

رحلة الألعاب النارية... من المصنع إلى السماء

2015-2016
نُشر يوم الخميس, 31 ديسمبر/كانون الأول 2015; 12:12 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 12:33 (GMT +0400).
2:00

لا تكتمل ليلة الاحتفال بالعام الجديد بدون عروض الألعاب النارية. وهذا العام، تخطط سماء دبي لعروض فريدة ستجذب الأنظار في الإمارات العربية المتحدة وخارجها.

جوزيف ميركانتي (مدير المشاريع في شركة "غروتشي" للألعاب النارية): "ليلة رأس السنة ليلة فريدة بصرف النظر عن الاختلافات بين الناس فالأمر كله يتعلق بالبدايات الجديدة والاحتفال بها وهنا في أتلانتس سيحظى الجمهور بعرض فريد يتمثل بعد عكسي باستخدام الألعاب النارية عند انتصاف الليل .. ولاحقا سنكتب كلمة أتلانتس في السماء بشكل سيعجب الحضور على الأرض."

وغالبا ما تستمتع بمنظر الألعاب النارية في السماء.. ولكن هل تساءلت يوما.. كيف تصنع أو تركب؟

جوزيف ميركانتي: "في عصر التكنولوجيا الرقمية .. عروض الألعاب النارية تتألف من المواد الكيماوية والمعدات وأعمال التركيب والنجارة وعلوم الكمبيوتر التي يتم جمعها على هذه المنصات خلفي.. وتُطلق الألعاب النارية نحو السماء بتوقيت دقيق لتكون لوحات ملونة وجميلة في الفضاء."

وتعتبر سلامة العاملين والمتفرجين على السواء هي الأهم.

جوزيف ميركانتي​: "السلامة هي الأهم.. لن نبدأ العرض إذا كان لدينا أي شك بوجود مشكلة ما قد تؤذي الحضور أو العاملين .. لن يكون أي من العاملين على منصة الإطلاق عند بدء العرض لوجود الأسلاك التي توصل بين أجهزة الكمبيوتر على الشاطئ والمنصات الطافية وسط الماء، وذلك بشكل دقيق لتتناغم الألعاب النارية مع الموسيقى .. ولكن السلامة هي الأهم."

في الليلة التي تتجه فيها الأنظار نحو السماء للاستمتاع بالأضواء والموسيقى مع الأمل بعام جديد يحمل في طياته السعادة والخير.. لا يسعنا إلا أن نقول لكم.. كل عام وأنتم بخير!