شاهد.. منحوتات الفنان KAWS المثير للجدل "تدب فيها الحياة" في الهواء الطلق

منحوتات فنان مثيرة للجدل تعرض في الهواء الطلق

تكنولوجيا
نُشر يوم السبت, 06 فبراير/شباط 2016; 09:53 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 08:07 (GMT +0400).
1:28

فنان مختلف في تعابير منحوتاته الخشبية يحب أن يعتني بها ويقوم بترميمها ليشعر بها

أول مرة جئت فيها إلى يوركشاير، كان هذا المشهد المذهل من المناظر الطبيعية الكبيرة والمفتوحة هناك. أكثر من 500 فدان من التلال الممتدة.. لذا كان من الصعب جداً أن أتصور كيف سأضع أعمالي في موقع كهذا.
في الأصل، كنت دائما أفكر في صنع منحوتات لتعرض في الهواء الطلق. ثم جئت لألقي نظرة على مساحة العرض هذه، وعندما عدت إلى منزلي لم أعلم ماذا كان عليّ أن أفعل، ولكن مع مرور الوقت استطعت ان أضع خطة لعملي.

تابع.. هل تعلم ما هي التصاميم "الحسية" ولماذا تجذبنا؟

كانت هذه المرة الأولى التي أعرض فيها منحوتاتي في خط أفق واحد، ولذلك كان أمراً مثيراً للاهتمام حقا عندما رأيتها جميعها معروضة في مكان واحد.
أن تعرض في الحديقة المفتوحة أمر جميل، هذا شيء عظيم حقاً. ولكنه إلى حد بعيد، يشبه أيضاً الأعمال التي كنت أقوم بها في الماضي.. تلك التي كنت أعرضها في الشوارع العامة. الشيء الذي اختلف هو أني كنت أصنع تماثيل ملونة من قبل، ثم فجأة صنعت هذه التماثيل الخشبية، التي بدت لي وكأنها أكثر عرضة للخطر. ورغم أن التماثيل احتفظت بنفس شكلها، إلا أن صنعها من الخشب أعطاها هذا الشعور بالضعف والخطر. أحسست أن شخصيات التماثيل وتعابيرها كانت ضعيفة جداً. وفي الحقيقة، أحببت الفكرة أنها ستحتاج إلى عناية أكثر من العادة. إذ أنها مع مرور الوقت ستحتاج إلى إعادة طلاء وترميم. تماماً كما لو أنها نبتة، وكأنها شيء حي.
هذا هو عملي في حديقة يوركشاير للمنحوتات.