تعرّف إلى المصور الذي أحب الشارع.. فجعله مكاناً خصباً لإبداعه

تعرّف إلى المصور الذي أحب الشارع فجعله مكان إبداعه

اخترنا لكم
نُشر يوم يوم الاثنين, 15 فبراير/شباط 2016; 03:01 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 08:03 (GMT +0400).
1:50

المصور الأمريكي سول لايتر غيّر فن "التصوير في الشارع"، تعرّف إلى حياته في الفيديو.

صوت بريغيت ويزكنيك، منظمة معرض سول لايتر للاستذكار”:

عندما كان سول لايتر في الحادية عشر من عمره، أهدته أمه كاميرا، وفي وقتها كانت أمنيته أن يصبح رساماً. وبعدها ذهب لرؤية إحدى معارض الصور، فشعر بالذهول. كان يعتقد أن الطريقة الوحيدة للتعبير الفني هي الرسم، لكن ذلك المعرض غير رأيه.

قد يعجبك أيضاً: غرفة نوم الرسام الشهير فان غوخ... للأجرة على موقع "Airbnb"

أما الفنانين الذين درسهم سول، فكان لديهم الأثر الأكبر عليه. كان معجباً بالفنان بيير بونارد وفاميا. وعندما سألته عن السبب، قال إنه كان يرسم القليل جداً، حوالي 36 لوحة فقط.

وبدأ سول لايتر التصوير بالألوان في العام 1947. وغالبية زملائه الذين كانوا يلتقطون الصور بالأبيض والأسود، لم يمتلكوا الشجاعة للتصوير بالألوان.

شاهد أيضاً: منحوتات الفنان KAWS المثير للجدل "تدب فيها الحياة" في الهواء الطلق

كان يتجول في حيّه يومياً، ويمشي ببطء جداً. كان يراقب حيّه والناس الذين يعيشون فيه، حاملاً كاميرته. قال لي ذات مرة: لا أحتاج للسفر لأي مكان، كل شيء موجود أمامي.