بالفيديو: ذبابة على شعر دونالد ترامب.. ومغردون: "يمكنها أن تشم رائحة الهراء"

بالفيديو: ذبابة على شعر دونالد ترامب

منوعات
آخر تحديث الأربعاء, 01 يونيو/حزيران 2016; 10:04 (GMT +0400).
2:01

يحب دونالد ترامب الكلام التلقائي، ولكن ذبابة حطت تلقائياً على دونالد، وأين تحديداً؟؟

يحب دونالد ترامب الكلام التلقائي، ولكن ذبابة حطت تلقائياً على دونالد، وأين تحديداً؟؟
"سواء أحببناه أم كرهناه، إنه شعري"
بدت الذبابة أنها أحبته فيما اقتربت الكاميرا لتأخذ لقطة قريبة
"سنحصل على الجدار سنحصل على الجدار، سنحصل على هذا الجدار"
لا جدار يمكنه أن يمنع هذه الذبابة. فحتى حين استدار دونالد، بقيت الذبابة عالقة، وكانت لا تزال هناك حين استدار ثانية.
لم يضرب دونالد الذبابة، ولا يبدو أنه شعر بوجودها
ولكن الذباب على الأقل لا يبدو من حزب واحد، فعام 2008 رأيناه يزعج الديمقراطيين خلال المناظرات، من جو بايدن إلى هيلاري كلينتون إلى باراك أوباما. كما أن كوندوليزا رايس تصدت لواحدة خلال أحد البرامج الصباحية.
"يتعلق الأمر بالشعب الباكستاني، لدينا دولة فاشلة في أفغانستان"
"أنا آسف بشأن الذبابة"
"نعم أنا أيضاً"
أحياناً يكون المتطفل الطائر مرحباً به. هل تتذكرون العصفور الذي هبط على منصة بيرني؟ لقد لاقى تصفيقاً حاراً فلم لا يصفقون للذبابة؟
قد يتحدث ترامب كشخص قوي ولكن حين يتعلق الأمر بقتل الذباب
"اخرجي من هنا"
فإن الرئيس اوباما هو الحائز على لقب قاتل الذباب
"الآن، أين كنا؟"
حتى ان الرئيس التقط الجثة.
أمكن رؤية الذبابة على دونالد لثلاثين ثانية فقط، إلا ان الانترنت تلقفها.
"لقد وجدت هذه الذبابة ديزني لاند في شعر ترامب" فيما غرد شخص آخر "يمكنها أن تشم رائحة الهراء"
وبصراحة، من يرغب أن يكون ذبابة على جدار فيما يمكنه أن يكون ذبابة في شعر دونالد؟ يمكننا أن نتخيل... ما الذي تقوله هذه الذبابة.