موظف بفندق يتصدى لسارقة مسلحة

موظف بفندق يتصدى لسارقة مسلحة

منوعات
آخر تحديث الأربعاء, 19 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 06:22 (GMT +0400).
1:55

دخلت امرأة مقنعة إلى فندق فيكتوري سويت في وارن لتطلب النقود. ولكن موظف المكتب الليلي ألان نويل قلب عليها الطاولة

المرسل: 911 ما هي حالتك الطارئة؟
المتصل: مرحبا، يجب أن تأتوا جميعاً إلى هنا، إلى فندق Victory suites.  لقد أطلقوا النار للتو من مسدس، لقد حصلت على المسدس، إنهم يطلقون النار هنا!
 
إنها نزيلة في الفندق تتصل طالبة المساعدة بعد أن دخلت امرأة مقنعة إلى فندق فيكتوري سويت في وارن لتطلب النقود. ولكن موظف المكتب الليلي ألان نويل قلب عليها الطاولة. حين وضعت مسدسها على المنضدة أخذه نويل منها.
ألان نويل:
"كنت أبحث في ذلك الوقت عن أي فرصة لكي أهاجمها وأقلب الوضع، ثم قفزت فوق الطاولة وقفزت خلفها".
أمسك الرجل البالغ من العمر 58 عاماً بالمرأة، وانطلق المسدس، لكن دون إصابة أحد لحسن الحظ.
نويل:
"كنا نتصارع أنا وهي على الأرض فحاولت إطلاق النار علي، ولكني تراجعت فذهبت الطلقة في الهواء عبر الفندق. ثم رميته للسيدة التي ساعدتني في النهاية حين اتصلت بالشرطة، واحتفظت بالمسدس"
خلال العراك نزع نويل عنها القناع بحيث تمكنت كاميرات المراقبة في الفندق من تصوير وجهها.
نويل:
"ظنت أن الأمر سيكون سهلاً، تطلب النقود فأعطيها إياها ثم تهرب. لم تضع خطة لإمكانية أن تورط نفسها في مشكلة"
كان نويل يخطط لحجز المرأة في الحمام حتى وصول الشرطة ولكنها تمكنت من الهرب.
يقول إن زوجته استاءت منه قليلاً لأنه خاطر بحياته، ولكنه لا يندم على ما فعله.
نويل:
“لقد أنقذت مجتمعي، وزبائني، وعملي. أعتقد أن هذا عملي، ألا أسمح أن يصاب أحدهم بأي أذى، ولذلك حاولت بأن أسيطر على الوضع"

ذكرت قناة WXYZ أن شرطة وارن تمكنت من معرفة مالك المسدس، وألقت القبض خلال ساعات على السارقة المشتبهة، وهي سيدة في الثانية والثلاثين من عمرها، يعتقد أنها صديقة المالك