الأمم المتحدة: العنف بالأنبار دفع بـ480 ألف شخص للفرار

الشرق الأوسط
نُشر يوم السبت, 07 يونيو/حزيران 2014; 11:26 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 07 اغسطس/آب 2016; 11:03 (GMT +0400).
مظاهر العنف بالعراق

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- قدرت الأمم المتحدة أن نحو 4580 ألف شخص اجبروا على النزوح من مناطقهم في محافظة الأنبار، غربي العراق، نتيجة القتال الدائر بين القوات العراقية ومسلحين.

ولفت المتحدث باسم المفوضية العليا لشؤون اللاجئين، أدريان إدواردز،  إلى أن تصاعد العنف بالمحافظة أجبر المزيد من المدنيين على الفرار، كما صعب إمكانية وصول وكالات الإغاثة إلى المحتاجين.

وكان مسلحو الدولة الاسلامية في العراق والشام (داعش) قد سيطروا على اجزاء من مدينتي الفلوجة والرمادي في الأنبار اواخر ديسمبر / كانون الاول الماضي.

وتقدر الحكومة العراقية عدد النازحين بـ434 ألف، منذ تصاعد القتال بين الجانبين، وتضع مفوضية اللاجئين العدد عند 480 ألف، طبقا للامم المتحدة.

وقال إدواردز: "تتركز أعلى نسبة من السكان في محافظتي الأنبار وصلاح الدين ومن ثم في أربيل وكركوك والسلمانية وبغداد. 

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"الأمم المتحدة: العنف بالأنبار دفع بـ480 ألف شخص للفرار ","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/06/07","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}