أمريكا تبعث بقوات إضافية للعراق .. ومخاطر حقيقية تمثلها حشود "داعش" على بغداد

الشرق الأوسط
نُشر يوم الثلاثاء, 01 يوليو/تموز 2014; 08:38 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 11:18 (GMT +0400).
صورة ارشيفية لقوات مارينز شاركت في مناورات عسكرية مشتركة مع الفلبين

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) -- زادت الولايات المتحدة من وجودها العسكري بالعراق بإرسال 300  جندي إضافي وسط مخاطر حقيقية تمثلها مليشيات "الدولة الإسلامية في العراق والشام" – داعش – على العاصمة بغداد.

وتضاف الدفعة الجديدة من الجنود إلى 300 مستشار عسكري أمر البيت الأبيض بإرسالهم للعراق لمساعدة القوات العراقية في التصدي لمليشيات "داعش". وبذلك يصل إجمالي عدد القوات الأمريكية هناك إلى نحو 800 جندي.

 وقال الناطق باسم البنتاغون، الادميرال جون كيربي، الاثنين، إن القوات الإضافية، التي وصل بالفعل 200 منها يومي الأحد والاثنين، ستوكل إليها مهام أمن السفارة الأمريكية، ومطار بغداد ومنشآت حيوية أخرى.

 وكشف مصدر أمريكي مسؤول لـCNN أسباب الدفع بالمزيد من القوات الأمريكية إلى هناك قائلا بأن "داعش" "لا تزال تشكل خطرا حقيقيا على بغداد وضواحيها.."

 وتابع: "لقد رأيناهم يحشدون أنفسهم حول بغداد يما يكفي لإقناعنا بأن إرسال المزيد من القوات هو الخطوة المتعقلة للقيام بها."

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"أمريكا تبعث بقوات إضافية للعراق .. ومخاطر حقيقية تمثلها حشود داعش على بغداد","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/07/01","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}