مفاوضات "تهدئة غزة" تنتقل من القاهرة "مؤقتاً" إلى تل أبيب والدوحة

الشرق الأوسط
نُشر يوم الجمعة, 15 اغسطس/آب 2014; 04:11 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 08:07 (GMT +0400).
مفاوضات "تهدئة غزة" تنتقل من القاهرة "مؤقتاً" إلى تل أبيب والدوحة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)- مع دخول اتفاق "التهدئة المؤقتة" في قطاع غزة يومه الثاني الجمعة، غادر الوفد الفلسطيني العاصمة المصرية، على أن يعود في وقت لاحق من مساء السبت، وهو نفس التوقيت المتوقع أن يعود فيه الوفد الإسرائيلي إلى القاهرة.

وبعد توقف المفاوضات "غير المباشرة"، التي يجريها الجانب المصري مع كلا الطرفين، في أعقاب الإعلان عن تمديد وقف إطلاق النار لخمسة أيام إضافية، اعتباراً من منتصف ليلة الأربعاء/ الخميس، غادر أعضاء الوفد الفلسطيني إلى عدة وجهات مختلفة.

وأكدت مصادر بالعاصمة المصرية أن ممثلي حركة المقاومة الإسلامية "حماس"، في مفاوضات القاهرة، توجهوا إلى العاصمة القطرية الدوحة، للاجتماع مع رئيس المكتب السياسي للحركة، خالد مشعل، وإطلاعه على ما تم التوصل إليه من نتائج خلال المفاوضات.

وذكرت قناة "النيل" الرسمية، نقلاً عن مصادر إعلامية، أن نائب رئيس المكتب السياسي لحماس، موسى أبو مرزوق، توجه إلى الدوحة، على رأس وفد من أعضاء الحركة، التي تسيطر على قطاع غزة، في زيارة تستغرق يومين، يعود بعدها للقاهرة مساء السبت.

ولفت القيادي في حركة حماس، عزت الرشق، في تصريحات أوردتها الإذاعة الإسرائيلية الجمعة، إلى أن "المكتب السياسي لحماس يواصل بحث نتائج المفاوضات والخطوات التالية"، وقال إن اجتماعات المكتب تجري بين الدوحة وقطاع غزة والضفة الغربية.

وعلى الجانب الإسرائيلي، عقد "المجلس الوزاري المصغر للشؤون السياسية والأمنية" اجتماعاً الجمعة، لاستعراض النتائج التي تمخضت عنها المفاوضات غير المباشرة مع الوفد الفلسطيني، وذكرت الإذاعة العبرية أن الوفد المفاوض سيعود للقاهرة مساء الغد.

الاجتماع هو الثاني للحكومة الإسرائيلية، بعد اجتماعها الخميس بمقر قيادة الجيش في تل أبيب، والذي أكد فيه رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، أن "عملية الجرف الصامد لن تنتهي قبل تحقيق أهدافها.. وتسديد ضربة شديدة للبنى التحتية الخاصة بالتنظيمات الإرهابية."

وبدأ الجيش الإسرائيلي عملية عسكرية ضد قطاع غزة، في السابع من يوليو/ تموز الماضي، أطلق عليها اسم "الجرف الصامد"، بهدف تدمير قدرات حماس الصاروخية، وأسفرت العملية عن مقتل ما يزيد على 2000 فلسطيني، غالبيتهم من المدنيين، ونحو 64 جندياً إسرائيلياً.

وتوصل الجانبان، من خلال مفاوضات يقودها جهاز المخابرات العامة في مصر، إلى اتفاق لوقف إطلاق النار لـ72 ساعة "هدنة إنسانية مؤقتة"، دخلت حير التنفيذ صباح الثلاثاء 5 أغسطس/ آب الجاري، واستمرت حتى صباح الجمعة، ليتجدد القصف المتبادل بين الجانبين.

ومرة أخرى، أعلنت مصر عن "هدنة" ثانية لمدة ثلاثة أيام أيضاً، اعتباراً من منتصف ليلة الأحد/ الاثنين من الأسبوع المنصرم، وقبل دقائق من انتهائها منتصف ليلة الأربعاء/ الخميس، تم الإعلان عن تمديد اتفاق وقف إطلاق لمرة ثالثة، ولكن هذه المرة لمدة خمسة أيام.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"مفاوضات تهدئة غزة تنتقل من القاهرة مؤقتاً إلى تل أبيب والدوحة","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/08/15","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}