سوريون عبر فيسبوك حول ضرب داعش: تكلفة قتل العنصر الواحد بالتنظيم 500 ألف دولار

الشرق الأوسط
آخر تحديث الثلاثاء, 23 سبتمبر/ايلول 2014; 10:03 (GMT +0400).
سوريون عبر فيسبوك حول ضرب داعش: تكلفة قتل العنصر الواحد بالتنظيم 500 ألف دولار

دمشق، سوريا (CNN)-- ليس تضامناً مع "داعش" أو أسفاً عليها؛ بدا مزاج السوريين سيئاً عبر موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، إزاء تلقيه خبر ضرب قوات التحالف الدولي لمواقع لتنظيم الدولة الإسلامية بالعراق والشام أو ما يُعرف بـ"داعش،" في سوريا، صباح الثلاثاء.

مزيجُ من السخرية، التشكيك، والإحساس بعدم الجدوى؛ طغى على تدوينات السوريين عبر "فسيبوك" خاصّة مع ترافق الخبر مع خبر إسقاط طائرة سورية من الجانب الإسرائيلي فوق الجولان السوري المحتل، في وقتٍ أخذت فيه طائرات التحالف الدولي المناهض لداعش راحتها شمالاً، بالتزامن مع إعلان وزارة الخارجية في دمشق أنّها أخذت علماً من الأمريكيين بموعد الضربات... وتساءل البعض مشككاً، حول آلية إبلاغ الأمريكان للحكومة السوريّة عن الموعد، وهل كان حقاً عبر مندوب سوريا في الأمم المتحدة بشّار الجعفري، أم عن طريق CNN؟

بعمليةٍ حسابيةٍ بسيطة، حسب (م.ح) تكلفة قتل أحد مقاتلي "داعش" في عملية قوات التحالف صبيحة اليوم: "بحسب تصريح أمريكي تكلفة الغارات على مواقع داعش هي 7000000 دولار في اليوم الواحد.. وكمان صرح مصدر عسكري أمريكي أن 15 عنصرا من داعش قتلوا في اليوم الاول للغارات.. يعني كل عنصر من داعش كلف حوالي 500000 دولار امريكي... لعما إذا صحيح."

ذلك ما أوحى للصحفي السوري نضال معلوف، ربمّا بتعريفٍ جديد للسيادة الوطنية، كتبه في تدوينةٍ له على فيسبوك: "الحفاظ على السيادة هو أن يبلغك المعتدي مسبقا بانه سيعتدي على سيادتك.. وانت تأخذ علم وتسد بوزك."

 بينما كتب المعارض السوري لؤي حسين (تيار بناء الدولة السوريّة)، عبر حسابه الخاص: "واضح من كلام روسيا وإيران أن التحالف الأميركي لم يخبر السلطات السورية بالضربات. لكن النظام مضطر أن يخالفهم الخبرية ويدعي أنه تم إخباره بذلك، وهذا مشكوك فيه جدا (ولكن لم تطلب موافقته إطلاقا)، كي لا يظهر أنه فاقد السيطرة على سماء سوريا كما على أراضيها في مواجهة هذا التحالف." وختم حسين متشائماً: "سيبدأ بعد بعض الوقت احتلال سوريا دوليا بحجة مقاتلة داعش."

في حين ردّ المعارض أحمد معاذ الخطيب، من خلال حسابه على "فيسبوك" على مجموعةٍ من الأسئلة التي وردته، وأوضح في ردّه موقفه إزاء ما يجري: "داعش لم تستشر شعب سورية، وفرضت نفسها عليه بفكرها التكفيري المتكبر وخربت الثورة السورية."

 بعض ردود  أفعال السوريين عبر فيسبوك على ما يجري في بلادهم ، انطلقت من توصيف الحالة الراهنة، وتعاطي الإعلام السوري، حيث  رصد أحد الصحفيين، طارق العبد: ما عرضته القنوات السوريّة بالتزامن مع مواكبة المحطّات العربية لأخبار الضربات الجويّة على مدينة الرقّة شمالي البلاد: "الفضائية السورية: البرنامج الصباحي، الإخبارية السورية: تقرير عن أسعار الخضار، سما: أغنيات لفيروز، شام إف إم: نفس الحالة."

بينما رصد مدوّنٌ آخر (ه.ا): "خبر عاجل: التحالف الدولي يشن عشر غارات على الرقة... خبر عاجل: طيران النظام يشن احدى عشر غارة على جوبر وداريا.. خبر عاجل: التحالف يشن 12 غارة جوية على دير الزور.. خبر عاجل: طيران النظام يشن 13 غارة جوية على حلب وريف ادلب... خبر غير عاجل: تم مقتل العشرات واصابة المئات من السوريين نتيجة غارات نظام التحالف."

تلك الحالة من الازدحام في المسارات الجويّة، فوق سماء سوريا، حيث الكل يمضي إلى هدفه، رصدها الكاتب السوري علي وجيه، ولخصّها بمشهد (خارجي/ نهاري) ارتجله افتراضياً: "مرّ الطيار السوري بمحاذاة زميله الأمريكي.. التنين (رفعوا اصبعهم الوسطى) لبعض وضلّوا مكملين."

ومن التعليقات الطريفة ما نقله الشاعر السوري (لقمان ديركي) من حواريةٍ افتراضية نقلها عن صفحة أحد أصدقائه: "رفعي العلم السوري أبو النجمتين عالسطح يا مرة ... ليش ابن عمي؟... من شان أبو حسين (أوباما) ما يخربط ويضربنا."

وفي تدوينةٍ لاحقة علقّ (م.ح) على ترحيب "الائتلاف السوري المعارض" بضرب مواقع لـ"تنظيم الدولة الإسلامية" في سوريا: "ائتلاف يرحب بالعدوان الأمريكي على سوريا ..... وقت كنت صغير بس اتخانق أنا ورفيقي كنت قلو جملة ( طول عمرك كلب ) وهلئ أجا وقتها."

ومما أثار سخرية السوريين، واستغرابهم، وغضبهم، إعلان العديد من الدول العربية مشاركتها بالضربات الجويّة اليوم، من الأردن إلى البحرين، مروراً بالسعودية، والإمارات، وهنا علّقت (ع.ق) ساخرةً: "والله هالأميركا شاطرة ... لقيت مين يأمنلها المعسل من البحرين والشباب الباقيين بغيرولها النارة .. لأ ومن دون ما تدفع ولا دولار بخشيس."

وفي الإطار ذاته لفت الصحفي السوري، صهيب عنجريني، في تدوينةٍ له على فيسبوك أيضاً، إلى تزامن موعد الضربات اليوم مع العيد الوطني السعودي: "يجب الانتباه إلى التفصيل الجوهري التالي: 23 أيلول (العيد الوطني السعودي)، ويذكر أن السعودية كانت من بين مجموعة دول تعاونت في تنفيذ غارات جوية داخل سوريا في 23 أيلول تحديدا، بينما الشعب السوري "اللي ما بينذل، ما غيرو" منقسم "كالعادة" بين مرحّب، وغاضب... للمهانة ملامح كثيرة حتماً."

ذلك كان ملمحاً من حال السوريين اليوم، ورود أفعالهم الافتراضية على أخبار الضربات الجويّة الأولى لمواقع داعش في سوريا، أما في العالم الحقيقي، فيبدو الحال، معقداً، ومربكاً، تختلط فيه الأوراق، بين مرارة الأوضاع وسط ظروف الحرب، ويومياتها، وضغط الوضع الاقتصادي على خلفية تعقيد الظروف الميدانية، حيث لاتزال تسمع أصوات الطائرات بقوّة في أطراف دمشق، حيث يتواصل قصف الطيران السوري على المناطق الساخنة، بينما تتابع الليرة السورية مشوار هبوط سعر صرفها أمام الدولار، بالتزامن مع أخبار الموجة الجديدة من محاربة "الإرهاب" على أرض البلاد، والتي تكتسي طابعاً دولياً هذه المرة في مواجهة "داعش" وأخواتها، الأمر الذي لخّصه الصحفي الشاب، علي المحمد في تصريح لموقع CNN بالعربية، بكونه: "مقدمة لدوامة كبيرة، ستغيّر خريطة المنطقة."

ويشار إلى أن موقع CNN بالعربية لا يمكنه التأكد بشكل مستقل من الأنباء والمعلومات التي يتم تناقلها عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","friendly_name":"سوريون عبر فيسبوك حول ضرب داعش: تكلفة قتل العنصر الواحد بالتنظيم 500 ألف دولار","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2014/09/23","rs_flag":"prod","section":["middle_east",""],"template_type":"adbp:content",}