عائلة الشاب محمد مسلم من عرب إسرائيل تتحدث لـCNN: ابننا ليس عميلا وداعش أغروه بالمال والنساء

عائلة الشاب محمد مسلم من عرب إسرائيل تتحدث لـCNN: ابننا ليس عميلا وداعش أغروه بالمال والنساء

حصري
آخر تحديث الأربعاء, 11 مارس/آذار 2015; 01:21 (GMT +0400).
1:26

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- نشر تنظيم الدولة الإسلامية المعروف إعلاميا بـ"داعش" تسجيل فيديو يظهر فيه من جديد استخدام طفل لتنفيذ عملية قتل، إذ يبدو الطفل وهو يطلق النار على محمد سعيد إسماعيل مسلم، وهو مواطن إسرائيلي من أصل فلسطيني، يتهمه التنظيم بأنه "عميل" لصالح أجهزة المخابرات الإسرائيلية.

وفي التسجيل، يعرض مسلم، الذي لا يزيد عمره عن 19 عاما، جواز سفره الإسرائيلي، ويقدم ما يصفها بـ"اعترافات" حول دوره التجسسي ومهمته بـ"اختراق" التنظيم المتشدد، الأمر الذي تنفيه عائلة محمد، والتي تحدثت لـCNNمؤكدة أن ابنها لم يكن له على الإطلاق أي اتصال بجهاز الموساد الإسرائيلي.

وقال سعيد مسلم، والد محمد: "ابني أخبر شقيقه أنه انضم لداعش.. لقد أرسلوا إليه المال عن طريق حوالة الوسترن يونين ووعدوه بالحصول على الأموال والنساء والسيارات والفلل الفاخرة، ولكنه اكتشف لاحقا أن الأمر كله كان كذبا."

وتشير عائلة مسلم إلى أنها لم تتعرف عليه عندما حادثته عبر سكايب مؤخرا، فعوضا عن وجهه المبتسم والمرح، ظهر الشاب بلحية طويلة وهو يحمل بندقية بيده، ويؤكد والده أنه عمل على محاولة إعادته إلى إسرائيل فأرسل إليه المال وطلب من الصليب الأحمر التدخل، ولكن محاولة الشاب للفرار من داعش فشلت، وألقى عناصر التنظيم القبض عليه.

ويظهر في التسجيل الخاص بقتل مسلم أحد عناصر داعش باللباس العسكري يقف إلى جانب طفل يرتدي الزي نفسه، في حين يركع مسلم على الأرض ببدلة برتقالية اللون، ويوجه الرجل أوامره للطفل باللغة الفرنسية لتنفيذ القتل فيتقدم الأخير من مسلم ليطلق رصاصة على رأسه.

وفي تل أبيب، نفى وزير الدفاع الإسرائيلي، موشيه يعالون، ارتباط الشاب مسلّم بأي جهاز أمني إسرائيلي.

يذكر أنها ليست المرة الأولى التي يلجأ فيها تنظيم داعش إلى استخدام الأطفال في عمليات قتل، فقد سبق للتنظيم أن نشر في يناير/كانون الثاني الماضي فيديو لطفل وهو يطلق النار على رجلين ويقتلهما.