معركة المغرب ضد الإرهاب.. هذه هي الخطوط الأمامية لمواجهة "داعش"

معركة المغرب ضد الإرهاب.. هذه هي الخطوط الأمامية لمواجهة "داعش"

الشرق الأوسط
آخر تحديث الثلاثاء, 31 مارس/آذار 2015; 04:50 (GMT +0400).
1:22

الشرطة المغربية وفي وقت متأخر من الليل تداهم عدة شقق سكنية، يعتقد المسؤولون أنها تؤوي خلايا نائمة لتنظيم داعش، .. ويعتقدون أن هذه الخلية ربما كانت على بعد أيام قليلة فقط من بدء موجة هجمات قاتلة.

قوة الشرطة المداهمة مسلحة بالبنادق والعتاد ألقت القبض على 13 من المشتبه فيهم من الذكور المغربيين في جميع أنحاء البلاد الأسبوع الماضي.

وغارة الأسبوع الماضي هي الأحدث بين العمليات الناجحة التي شنها المغرب  لمكافحة الإرهاب خلال الأشهر الأخيرة.

ولكنهم يقولون إنهم لاحظوا في الوقت نفسه زيادة في تهريب الأسلحة والتجنيد لداعش. وهذه ظاهرة مثيرة للقلق يمكن أن يكون لها تأثير على أوروبا أيضا، والتي غالبا ماتحدث في شمال المغرب رغم الإجراءات الأمنية المشددة.

ففي وقت سابق من هذا الشهر، اعتقلت شرطة سبتة اثنين من المتشددين المشتبه فيهما بالتخطيط لشن هجوم وشيك على اسبانيا.

والاعتقال المغربي يأتي بعد أيام قليلة من مقتل 23 شخصا في متحف بتونس.

وأما المدن المغربية فطالما كانت هدفا مناسبا للإرهاب. ومع رحيل ما يعتقد أنه أكثر من ألف مغربي إلى العراق وسوريا للقتال.. المسؤولون في حالة تأهب قصوى أكثر من أي وقت مضى.