أم تطلب من الشرطة حبس ابنها الصغير

أم تطلب من الشرطة حبس ابنها الصغير

الشرق الأوسط
نُشر يوم الخميس, 02 ابريل/نيسان 2015; 11:43 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 11 ابريل/نيسان 2016; 04:41 (GMT +0400).
0:45

كرستينا ليويك أم وحيدة لأربعة أطفال أصغرهم طفلان توأم في الشهر الرابع .. ولكن ابنها ناثانيال البالغ من العمر 12 عاما هو من تشعر بالقلق تجاهه.

ناثانيال يريد أن يصبح لاعب كرة سلة عندما يكبر .. ويوم الاثنين لم يتمكن من لعب الكرة لأنه يداه كانتا مقيدتين

الابن: "كان الأمر مؤلما وعندما فكوا القيود كان رسغي أحمر اللون."

وقد قضى ناثانيال أكثر من ساعة في زنزانة بقسم الشرطة

الابن: "قالوا لي إن واصلت في ارتكاب الأخطاء سأدخل السجن حتى يصبح عمري 18 عاما."

أمر ترغب والدته بتصويره له ليصبح واقعا

الأم: "الأمور قد تتطور إلى الأسوأ كسرقة السيارات وسرقة المنازل ."

وتصر الأم على قرارها بالاتصال بالشرطة

الأم: "أشكر الرب أنه أرسل هذا الشرطي إلى منزلي .. أهتم لأمره وأشعر بالقلق عليه."