طيار سابق بسلاح الجو الملكي البريطاني: على داعش الاعتبار من النازيين

"على داعش الاعتبار من النازيين"

الشرق الأوسط
آخر تحديث الثلاثاء, 30 يونيو/حزيران 2015; 05:25 (GMT +0400).
1:35

مقابلة مع أفضل أشرف، الطيار السابق بسلاح الجو الملكي البريطاني والمستشار السابق لمركز مكافحة الإرهاب في الحكومة البريطانية، تحدث فيها عن الأحداث الراهنة في المنطقة وكيف أنه يجب على داعش أخذ الدروس من النازيين و"تعمل الفشل."

أمانبور: الحكومة البريطانية تتحدث عن ازدياد خطر التطرف، وقيل لنا بوجود أدلة على “هجمات الذئاب المنفردة”، كما أننا بذكرى تفجيرات لندن في السابع من يوليو، فما هو القادم برأيك؟

أشرف: فيما يتعلق بالهجمات؟ أعتقد أن هناك إمكانية دائما، ونحن نعرف هذا من المؤتمرات التي تتحدث فيها الأجهزة الأمنية والشرطة، بأن هناك العديد من المؤامرات الجارية، في حين تراقبهم أجهزة الأمن وتعطلهم عندما تسنح لهم الفرصة.

لذا يمكننا أن نتوقع هجمات، لكننا نتوقع هجمات صغيرة بالطبع، وقد تقود في بعض الحالات إلى سقوط عدد من القتلى إذا حصل المهاجمون على السلاح الصحيح وكانوا محظوظين بجانب اتباعهم لمنهجية صحيحة.

ما نريد فعله هو تفادي ذلك، وإذا أردنا ذلك يجب أن نوقف الدافع، والدافع حاليا هو استمرارية التنظيم. لنتذكر أن النازية تدمرت، لكن لا يزال هناك الكثير من النازيين، وسبب عدم وجود هجمات كثيرة من قبلهم لا يعود إلى قلة عددهم، وإنما لأنهم تعلموا الفشل، وأعتقد أن ما يجب علينا فعله هو تعليم من قد ينجذب إلى داعش بأن التنظيم غير مجد، ولن ينجح أبدا. وإلى أن يقوم العالم ببعث هذه الرسالة فإن هناك شبابا سيحاولون دائما، خصوصا في مجموعات صغيرة أو منفردين، فعل أمور مشابهة.