روسيا تزيد قواتها في سوريا و”تنتهك” فضاء تركيا لمرتين.. والناتو يحذر من المواجهة بين البلدين

روسيا تزيد قواتها في سوريا وتنتهك فضاء تركيا مرتين

الحرب السورية
آخر تحديث الأربعاء, 07 أكتوبر/تشرين الأول 2015; 05:45 (GMT +0400).
2:06

القوة الجوية الروسية المتزايدة بدأت فعلا بتهديد جيران سوريا، إذ يقول مسؤولون أتراك إن المقاتلات الروسية - التي تعمل من سوريا - انتهكت مجالها الجوي لمرتين على الأقل. وحتى الآن كانت هناك احتجاجات دبلوماسية فقط - مقابل اعتذارات من موسكو، لكن تم نشر صواريخ الاعتراض التركية وحلف شمال الاطلسي حذر من المواجهة.

الامين العام للناتو/ ينس ستولتنبرغ: "من غير المقبول أن ينتهك المجال الجوي لدولة أخرى وهذا هو بالضبط ما كنا نخشاه، هذه الحوادث قد تخلق حالات خطرة وبالتالي فإن من المهم أيضا التأكد من أن هذا لن يحدث مرة أخرى."

وهناك انتقادات أيضا لأهداف روسيا.

فهذا الفيديو يزعم عرض طائرات روسية وهي تضرب إحدى ضواحي مدينة إدلب، المليئة بالمدنيين.

من جانبه قال الكرملين إن مقاتلي داعش وغيرهم من الارهابيين هم أهدافهم الوحيدة، رافضا مزاعم تصفية المدنيين ومعارضي الرئيس السوري، بشار الأسد.

نائب وزير الدفاع الروسي/ الجنرال أناتولي أنتونوف: نستخدم البيانات من مخابراتنا الجوية، وليس فقط من المعلومات التي نحصل عليها من شركائنا السوريين. نتحقق من المعلومات وننفذ غارات عندما نكون متأكدين 100 في المائة بأننا سنضرب الهدف. نحن لا نقوم بمجرد ضرب أي أهداف مدنية أو عسكرية.

لكن التجربة الأخيرة لتدخل روسيا في أوكرانيا، أدى - بالنسبة للكثيرين - إلى تقويض مصداقية موسكو.

وتتهم حكومات غربية الكرملين - الذي نفى إرسال قوات لدعم المتمردين في شرق البلاد - بالتعتيم على وجودها العسكري الحقيقي هناك.

وتقول واشنطن الآن إن القوات الروسية تتزايد في سوريا أيضا، ورغم نفي الكرملين، فإن هناك مخاوف من إمكانية تعميق روسيا لمشاركتها في هذه الحرب السورية.