بن ويدمان يعرض حياة الصحفيين على خط المواجهات بالضفة.. رصاص وحجارة وسط الكر والفر

بن ويدمان يعرض حياة الصحفيين على خط المواجهات بالضفة

الشرق الأوسط
آخر تحديث الأربعاء, 21 أكتوبر/تشرين الأول 2015; 01:48 (GMT +0400).
2:42

مراسل CNN بن ويدمان وسط الاشتباكات في بيت لحم في الضفة الغربية، يصف ما يمر به الصحفيون أثناء تغطية المواجهات.

نحن الآن في بيت لحم، ونغطي الاشتباكات التي استمرت لخمس ساعات. لكن… تغطية الاشتباكات أمر قمنا به لسنوات. وفي الحقيقة، في هذه البقعة خلفي تماماً، كنت مع المصور محمد الأسعد قبل عشرين عاماً عندما أصابه حجر خلال اشتباكات لا تختلف كثيراً عن ما يحدث الآن.

ما يحدث هو، في هذه الحالة مثلاً، بعد صلاة الجمعة… ما زال الجو كثيفاً، هناك القليل من الغاز المسيل للدموع في لساني وأشعر بحريق في حلقي وعينَي. بعد صلاة الجمعة، يبدأ الشباب بالاحتشاد هنا في الشارع. هذا الشارع الرئيسي هو الشارع القديم الذي يصل بيت لحم بالقدس، وهو مغلق الآن بجدار.

يأتون هنا ويتجمعون، ويبدأ العدد ببضع عشرات، ويزداد ليصل الى عدة مئات. هناك الآن حوالي مائتي شخص في الشارع على الأغلب. وهم يحاولون أن يكونوا أقرب ما يكون لهذا الجدار هنا. هذا مجمع قبر راحيل المحاط بجدار يرتفع 8 أمتار، وهو مكان مقدس بالنسبة لليهود وكذلك للمسلمين في واقع الأمر.

وكلما اقتربوا من هذه البقعة، تزداد حرارة الأمور أكثر فأكثر. سيشعل المتظاهرون الإطارات التي تملأ الجو بدخان أسود. وبعدها تبدأ المتعة والألعاب.. سيطلقون أشياء كهذه.. الكرات الزجاجية.. رمي مسامير الصلب.. رمي أشياء كهذه وهي مفرقعات متفجرة منزلية الصنع.. ويرد الإسرائليون بإطلاق الرصاصات المطاطية، ولا أحد يود أن يصاب بإحداها.. ويطلقون المئات، وغالباً الآلاف من هذه أسبوعياً، وهي اسطوانات الغاز المسيل للدموع.

وبالطبع، ان كنت تغطي احدى الاشتباكات، ما تحتاجه هو شيء كهذا. إنه متسخ، لكنه قناع فعال واق من الغاز. من دون هذا القناع، ستكون في ورطة كبيرة. وأيضاً هناك بالتأكيد الحجارة، الكثير من الحجارة التي تسقط طوال الوقت. وعادة ما تصاب بالقليل منها خلال اليوم. وان كنت محظوظاً، لن تصيبك بشكل مباشر. وسيساعدك شيء مثل هذا، خوذة تلبسها بقدر الإمكان.

مازالت الاشتباكات مستمرة هناك.

وبالتأكيد، سترة واقية من الرصاص. لم يطلق أحد النار علينا، لكنها وقاية جيدة جداً من الحجارة. لذا، ان كنت تخطط للمجيء للاشتباكات، تذكر ثلاثة أشياء. قناع واق من الغاز، وخوذة، وسترة واقية من الرصاص.