كاميرا CNN تتجول بـ"حدود" داخل مطار شرم الشيخ.. الإجراءات الأمنية تحت الفحص والرقابة في ظل الشكوك بعد سقوط الطائرة الروسية

كاميرا CNN تتجول بـ"حدود" داخل مطار شرم الشيخ

الشرق الأوسط
آخر تحديث الثلاثاء, 10 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 01:18 (GMT +0400).
3:31

تظل الأسئلة مطروحة حول أمن مطار شرم الشيخ، حيث الادعاءات بعدم عمل الماسحات في بعض الأحيان، وقبول موظفين للرشوة. إلا أنها ادعاءات ينكرها المصريون.

تهبط الطائرات في مطار شرم الشيخ.. تصل طائرة فارغة لحمل الركاب العالقين.. وهي آخر طائرة من ضمن الطائرات المشاركة في عمليات الإجلاء، التي أمرت بها حكومتا بريطانيا وروسيا لإعادة مواطنيهم بأمان.

يحدث ذلك بينما تظل الأسئلة مطروحة حول أمن المطار، حيث الادعاءات بعدم عمل الماسحات في بعض الأحيان، وقبول موظفين للرشوة. إلا أنها ادعاءات ينكرها المصريون.

حتى الآن، هذا هو أقرب مكان من المطار يمكن أن تصل إليه كاميراتنا، بعد سيطرة الجيش وطردهم لوسائل الإعلام.

لكن، لم يكن الوضع كذلك دائماً. فبعد ستة أيام من تحطم الطائرة، كان المسؤولون المصريون متحمسين لأخذنا في جولة لرؤية العمل الداخلي للمطار. وقد أطلعونا على عملية فحص الأمتعة، التي تتحدث الحكومة البريطانية عن إمكانية التلاعب بها، مما أدى لإمكانية تفجير رحلة الطائرة الروسية متروجيت 9268.

قدمت BBC تقريراً عن اعتقاد الاستخبارات البريطانية بأنه تم وضع قنبلة في النصف السفلي لجسم الطائرة. وهو المكان الذي تخزن فيه الأمتعة أثناء الرحلة.

تُفحص جميع الحقائب بالأشعة السينية، وإذا ما رأوا أمراً مشبوهاً، يُرسل لهذه الآلة لإجراء المزيد من الفحوص.

تُسمى الآلة بـCTX، وتُستخدم للكشف عن المتفجرات. عندما كنا هناك، كل شيء ظهر وكأنه يسير بسلاسة. لكن وكالة أنباء أسوشيتد برس تقول إن الوضع ليس كذلك في جميع الأحيان. يقول مسؤول في المطار لم يُذكر اسمه، إن الآلة غالباً ما تتعطل عن العمل. وأن الأعطال تتعلق بـغباء الإنسان وليس أخطاء تقنية.

وقال مسؤول آخر للأسوشيتد برس إن عناصر الشرطة عند آلات الفحص يتقاضون أجوراً متدنية، ويقبلون الرشوة أحياناً للسماح بمرور مخدرات وأسلحة.

أخبر شرطي CNN أنه لا يُفتَّش هو وزملائه قبل دخول المطار. وبدلاً عن ذلك، يتم فحصهم وإدارتهم من قبل أعلى الأجهزة الأمنية في مصر. ويضيف أن عملهم مُراقب عبر نظام التصوير في المطار. تم اطلاعنا على احدى الغرف المستخدمة لمراقبة ذلك النظام. وتم إخبارنا أنهم يمتلكون مقاطع للرحلة 9268، وهي الآن جزء من التحقيق الجاري.

أثناء جولتنا، لم يُسمح لنا رؤية كل ما أردناه، ولم يخبرونا عن السبب. حيث طلبنا النزول للمدرج، لكن هذا المكان كان أقرب ما سُمح لنا الذهاب إليه. صورنا عبر باب مفتوح، ومنُعنا من دخول الغرفة الرئيسية المستخدمة لمراقبة المطار دون أي تفسير.

ترد السلطات المصرية على الادعاءات بوجود هفوات أمنية. وقال المتحدث الرسمي عن وزارة الطيران المدني لـCNN: لا أقول أننا 100 بالمائة لا نخطئ. ذلك ممكن. هذه الادعاءات هي تعميمات لا أساس لها وهي خاطئة.

كما أنهم يصرون أن المطار آمن.

ياسر جاهين (نائب مدير المطار): نحن نمتثل لجميع المعايير والأنظمة لسلطة الطيران المدني الدولي. ما يعني أن الأمر آمن تماماً للطيران من وإلى مطار شرم الشيخ.

لكن يرتاب المسؤولون البريطانيون والروس في ذلك. فقد أرسلوا فرقهم لتقييم المطار، وأعادوا مواطنيهم. وما إذا كان داعش قد أسقط رحلة طائرة متروجيت 9268 أو لا، سيظل موضوع الأمن في هذا المطار وغيره في المنطقة تحت المراقبة.