فيديوهات حصرية لـCNN  من حلب: كسر الحصار وقلب الطاولة

فيديوهات حصرية لـCNN  من حلب: كسر الحصار

الشرق الأوسط
نُشر يوم الخميس, 11 اغسطس/آب 2016; 10:40 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 10:57 (GMT +0400).
2:21

انفجار بعد انفجار، يطلقون النار على العدو عن بعد…

هجوم واسع النطاق، كسر في نهاية المطاف حصار النظام السوري لحلب الشرقية.

كان ذلك مستحيلاً قبل بضعة أيام فقط. 

”ضع يدك هناك ..." مقاتل يرشد رفيقه ...

حصلت CNN على هذه الفيديوهات الحصرية من الصفوف الأمامية. 

في لحظة نادرة موحدة، هاجمت كل من المعارضة المعتدلة والإسلامية مواقع الجيش السوري.

كلاهما يدفع من داخل الجزء المحاصر من المدينة الذي تسيطر عليه المعارضة، وقد اخترقا معا دفاعات النظام.

يقول نشطاء المعارضة إن عدد المقاتلين بلغ سبعة آلاف مقاتل. المجموعة الأبرز، هي التي كانت سابقاً تحت قيادة تنظيم القاعدة.

نشروا هذا الفيديو المصور من طائرة بدون طيار ويبين مدى وشدة المعركة.

أبو موسى، مقاتل من المعارضة: 

"أهمية هذه المعركة أننا كسرنا الحصار. كانوا يحاصرونا، والآن هم تحت الحصار وقطعت الإمدادات عنهم. الحمد لله".

بدلاً من فوضى عصابات مسلحة، تبدو هذه قوة مقاتلة منضبطة:

يستريحون ويعيدون التجمع بالقرب من خط المواجهة، ثم يرددون: "نبينا محمد، قائدنا إلى الأبد" وهم يسيرون إلى المعركة.

وأظهرت لقطات من داخل حلب الشرقية المدنيين يهتفون لنهاية الحصار.

يقول السكان لـCNN إن الكثير منهم ينظرون للجماعات الإسلامية المتشددة كأبطال، فقد تحدوا القوات الحكومية والقوة الجوية الروسية وقدموا لمعاونة ثلاثمئة ألف شخص كانوا تحت الحصار.

لكن الأمم المتحدة تحذر أن ليس هناك أي ضمان لوصول المساعدات الإنسانية بعد، وكل من مناطق النظام والمعارضة في حلب قد يعاني من نقص شديد في المواد الأساسية.

بعد فوزهم غير المتوقع، الذي كسر الحصار على حلب، يقول المعارضون إنهم سيحررون كل المدينة.

لكن النظام السوري وحلفاؤه يحاربون بشدة.

كلا الجانبين يقاتل بضراوة لكسب أكبر مدينة في سوريا، ولكن شدة القتال قد تهدد وجود المدينة نفسها.