أثقل امرأة في العالم مصرية..تسافر إلى الهند للعلاج

أثقل امرأة في العالم تسافر إلى الهند للعلاج

صحة وحياة
آخر تحديث يوم الاثنين, 12 ديسمبر/كانون الأول 2016; 01:08 (GMT +0400).
أثقل امرأة في العالم مصرية..تسافر إلى الهند للعلاج

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- هل تخيلت يوماً أن تستلقي في غرفتك لعشرات السنين بلا أن تتمكن من الحركة؟ هكذا هي حياة المصرية إيمان أحمد، والتي تحمل لقب أثقل امرأة في العالم، بوزن يصل إلى 500 كيلوغرام بحسب ما ذكرت عائلتها.

قد يعجبك أيضا.. بضغطة زر.. بإمكان مصابي الشلل الرباعي الوقوف!

وتشرح العائلة أن إيمان لم تترك غرفة نومها منذ حوالي عقدين، بسبب عدم قدرتها على التحرك من مكانها أو حتى التكلم مع أحد، فاكتفت بالتواصل مع عائلتها بالإشارات.

وتشرح شقيقة إيمان، شيماء، أن إيمان لم تعش حياة عادية منذ صغرها، إذ أنها تصارع المرض منذ 36 عاماً، كما أنها أصيبت بسكتة دماغية قبل عامين أثرت على قدرتها على الكلام والحركة معاً، وجعلتها تمر بأصعب مراحل حياتها.

​قد يهمك أيضا.. هل تحتوي الشعيرية الصينية على البلاستيك المسبّب للسرطان؟

ولكن، بفضل الحملات التي أُطلقتها شيماء بهدف الضغط لإيجاد حل لمشكلة شقيقتها الصحية على مواقع التواصل الاجتماعي، قد تسنح الفرصة أمامها بتغيير حياتها، بعد أن سمع عن حالتها الجرّاح الهندي المقيم في مدينة مومباي، الدكتور مفضل لاكداوالا، والذي أسس مبادرة لجمع التبرعات بهدف مساعدة إيمان على السفر إلى الهند ومعالجة حالتها.

ويخطط لاكداوالا إلى القيام بسلسلة من العمليات الجراحية لخفض وزن إيمان إلى أقل من مائة كيلوغرام، ويقول إن "إيمان تعيش صراعاً كل يوم، يجعلها أشبه بقنبلة مؤقتة قد تنفجر في أي لحظة."

وأيضا.. شهادة أوروبية لاكتشاف بحريني قد يعالج السرطان والأمراض المستعصية

وتقول عائلة إيمان إن ابنتها قد عانت من مشاكل الغدة الدرقية منذ طفولتها، إذ ولدت بوزن يبلغ 5 كيلوغرامات، وسرعان ما بدأ وزنها بالازدياد عندما بلغت الـ11 من عمرها، ما دفعها للتوقف عن الذهاب إلى المدرسة بسبب التعب الشديد والكسل، اللذين تسبب بهما الغدة الدرقية، وعدم قدرة ساقيها على تحمل وزنها، ما أثر على حركتها ودفعها إلى الاعتماد على ركبتيها للتنقل.

ورغم الظروف المأساوية التي مرت بها إيمان، تشرح شيماء أن شقيقتها لطالما تمتعت بالصبر والروح المرحة، وإيمانها أنها ستخسر الوزن وتعيش حياة صحية يوماً ما.

شاهد أيضا..

ولكن، سرعان ما تلاشى الشعور الإيجابي لدى ايمان، بعد رفض العديد من المستشفيات في مصر محاولة علاجها، بسبب اعتبار حالتها الصحية ميؤوس منها، ولايمكن مداواتها.

وفي يومنا الحالي، يعمل الدكتور لاكداوالا بجهد لمساعدة إيمان وعائلتها على تخطي هذه المرحلة الصعبة، فقد قام بالمساهمة في تقديم طلبات تأشيرة سفرها، وساعد بتأمين فريق طبي من النساء مخصص لها حتى تشعر بالراحة التامة.

وأيضا.. كيف تحصل على وجبة سريعة صحية؟

ويقول الدكتور لاكداوالا إنه سوف يتخذ كل الاحتياطات اللازمة خلال مرحلة معالجتها، وإذا أتمت أول عملية بنجاح، فسوف يطلب من إيمان البقاء في مومباي لعدة أشهر لمتابعة حالتها عن قرب.

ويشرح لاكداوالا أن الهدف من العملية هو إيصال إيمان إلى مرحلة تتيح لها القدرة على الحركة، وخفض وزنها إلى أقل من مائة كيلوغرام، ما سيستغرق عمليتين جراحيتين وفترة لا تقل عن ثلاث سنوات ونصف من العلاج.

وأيضا.. احذر.. 1.13 مليار شخص يعانون ارتفاع ضغط الدم حول العالم

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"vital signs","friendly_name":"أثقل امرأة في العالم مصرية..تسافر إلى الهند للعلاج ","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2016/12/12","rs_flag":"prod","section":["middle_east","middle_east:tech"],"template_type":"adbp:content",}