بالفيديو.. آلاف البيوت العائمة تهدد البيئة في ولاية تينيسي

آلاف البيوت العائمة تهدد البيئة في ولاية تينيسي

تكنولوجيا
نُشر يوم الخميس, 23 يوليو/تموز 2015; 04:32 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 03:59 (GMT +0400).
1:03

يوجد في البحيرة ما يقرب من ألفي بيت عائم حالياً، وعددها في تزايد خلال العامين الماضيين، وسط هواجس تتمثل في أمور السلامة والبيئة.

راندي جونسون (مالك المركب): "هذا أحد المنازل التي نملكها والبيت العائم بجانبه تعود ملكيته لنا أيضا."
 
منذ عامين يمتلك راندي جونسون منزلاً عائماً في بحيرة نوريس في ولاية تينيسي الأمريكية، حيث يعيش مع عائلته في منزل مكون من غرفتين.
 
ويوجد في البحيرة ما يقرب من ألفي بيت عائم حالياً، وعددها في تزايد خلال العامين الماضيين، وسط هواجس تتمثل في أمور السلامة والبيئة.
 
راندي جونسون: "لأن آخر شيء أريده لأحفادي الأذى أثناء السباحة في هذه المياه أو لأي شخص آخر".
 
كاميرون تايلور: "بعد التحدث مع أصحاب المنازل هنا على بحيرة نوريس، قالوا لنا إنهم يرون بعض المخاوف، لكنهم يأملون في بقاء هذه المنازل العائمة".
 
ولم يتم اتخاذ أي إجراء بعد لإزالة البيوت العائمة من المياه.
 
راندي جونسون: "هناك الكثير من الناس الذين استثمروا كثيرا، وليس ماليا فقط، ولكن في أسرهم وأنماط حياتهم التي أعدوها خلال جيل كامل".
 
جيم هوبسون (سلطة وادي تينيسي): "في الوقت الذي لا نزال فيه ندرس جميع الخيارات، فالحل الأفضل حالياً هو التأكد من أن تلك المنازل تلبي الحد الأدنى من السلامة والمعايير البيئية".