سيارتك قد تكون قاتلة.. حتى إن كانت متوقفة! هكذا تحمي عائلتك من الموت

سيارتك قد تكون قاتلة.. حتى إن كانت متوقفة!

تكنولوجيا
نُشر يوم يوم الاثنين, 14 سبتمبر/ايلول 2015; 03:41 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 02:21 (GMT +0400).
1:16

جميعنا مررنا بهذه المعضلة، تريد الخروج من سيارتك لوقت وجيز لكن يوجد طفل أو مسن أو حيوان أليف في الكرسي الخلفي، لا تفعل ذلك.

لماذا تزداد الحرارة كثيرا داخل السيارة مقارنة بالخارج، الأمر يتعلق بالتأثير الكامل للاحتباس الحراري . عندما تفكر بالأمر فإن إشعاعات الموجة القصيرة تضرب لوحة القيادة والمقود وربما الكراسي، وجميعها ذات ألوان داكنة. هناك إشعاعات الموجة الطويلة التي تعلق بداخل المركبة، فنوافذ السيارة تشكل عازلا جيدا. فهي تسمح بدخول هذه الطاقة دون السماح بخروجها، لذا ستزداد الحرارة داخل السيارة بخمس عشرة درجة في غضون دقيقتين فقط، وفي عشرين دقيقة فإن الحرارة ستزداد فإن الحرارة ستزداد أربع وعشرين درجة خارجا وثلاث وأربعين درجة داخل السيارة، لتصبح تسع وأربعين درجة في غضون ساعة.

 ويلقى ثمانية وثلاثون طفلا حتفه سنويا بسبب حرارة السيارات في الولايات المتحدة، بمعدل حالة وفاة كل تسعة أيام، لذا لا تقم بترك أحد داخل سيارتك حتى وإن كانت النوافذ مفتوحة قليلا، فالأمر يستغرق دقيقتين فقط.