قريبا في دبي.. روبوت للمساعدة والخدمة وتقديم الطعام أيضاً

قريبا في دبي: روبوت للخدمة وتقديم الطعام أيضاً

تكنولوجيا
آخر تحديث الثلاثاء, 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2015; 04:54 (GMT +0400).
1:58

 تخيل عالماً تحكمه الروبوتات، لدرجة أنك في وقت الغداء ستكون قادرا على طلب الطعام عبر الكمبيوتر أو أنك ستتناول أطباقا من تحضير الرجال الآليين..

رجل الأعمال السوري، بلال الحطاب، لا يعتقد فقط أن ذلك ممكن ... بل أنه سيحدث قريباً..
“العالم اليوم متمحور حول التكنولوجيا، فهناك مركبات غير مأهولة وطائرات بدون طيار، والكثير من الأتمتة في المصانع.”
يدير الحطاب مشروعاً جديداً في إمارة دبي يقدم فيه حلولًا من خلال الروبوتات، وهو مشروع فريد من نوعه في المنطقة. إنهم يصنعون كل شيء آلي، من السيارات إلى لحام المعادن. وهي ليست للعرض فقط، فنظام إطفاء الحرائق هذا ، كما يقول الحطاب، يمكن له أن ينقذ حياة.
“عندما ينطلق إنذار الحريق، سيقود نفسه إلى مكان الحريق."
الفكرة هنا هي استخدام التكنولوجيا لجعل الإنتاج أكثر أماناً وكفاءةً. وقد تكون موضة جديدة.
وبما أن دولة الإمارات العربية تعمل لتصبح مركزاً للابتكار في العقد المقبل، العديد من الشركات المحلية تعتمد الحلول التقنية العالية. ولكن إيجاد المهتمين بهذا الأمر قد يشكل تحدياً. هذه التقنيات ليست رخيصة. فنظام إطفاء الحرائق الآلي يكلف نحو 1.7 مليون دولار، وهي كلفة تفوق بكثير تكلفة شاحنة. والمقهى الآلي؟ ربما ضعف هذا. ولكن مع 30 مليون دولاراً من أمواله مستثمرة في الشركة، يقول الحطاب، إنك تحتاج إلى الاستثمار لتحصل على الابتكار.
"في الحياة علينا دائماً أن نكون مبدعين، وفي الشركة هنا، نحب الأفكار الجديدة وغير الاعتيادية.”
وذلك بالطبع يتضمن هذا البرغر المشوي على اللهب الذي قد يقدم لك من قبل الآلات يوماً ما.