كيف يحصل التسمم بالرصاص؟ وما هي طرق تجنبه؟

كيف يحصل التسمم بالرصاص؟ وما هي طرق تجنبه؟

صحة وحياة
نُشر يوم الأحد, 07 فبراير/شباط 2016; 05:34 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 07:39 (GMT +0400).
1:13

الرصاص هو معدن رمادي يخرج من الأرض مباشرة، لكنه عندما يدخل أجسامنا، يكون ساماً.

بإمكان الرصاص أن يتسبب بأضرار للدماغ والكليتين، وهو سام بشكل خاص للأطفال. أما الضرر الذي يحدثه، فلا رجعة منه. طلاء الرصاص مُنع في أمريكا عام 1978، لكن العديد من المنازل القديمة مازالت تحتوي على هذا الطلاء.

شاهد أيضاً: "الموت بممارسة الجنس".. هل يقضي "البعوض المتوهج" على فيروس "زيكا" قبل أن يصبح وباءً عالمياً؟

بإمكان الأطفال تناول الرصاص المقتطع من الجدار، لذا إن كنتم تملكون منزلاً قديماً، حافظوا على حالة الطلاء. من الممكن أن يحتوي ماء المنزل على الرصاص أيضاً، خصوصاً إذا كان المنزل مبنياً قبل العام 1997 في أمريكا.

أحد الأمور التي بإمكانكم فعلها هي ترك الماء يصب قليلاً قبل شربه، فذلك يساعد على إخراج الرصاص الموجود في النظام. بإمكانكم أيضاً جلب مختص لرؤية ما إذا كان هناك رصاص في ماء الشرب الخاص بكم. أمر آخر بإمكانكم فعله هو الشرب أو الطبخ بالماء البارد فقط، واستخدامه لحليب الأطفال. فهناك فرصة أقل لاحتواء الماء البارد على الرصاص.

شاهد أيضاً: الأطفال الأصحاء قد يموتون بسبب الزكام.. كيف تعرف أن مرض ابنك ليس قاتلاً؟

يُخزن الرصاص في العظام، وعندما تكون المرأة حامل، فيمكن أن يتسرب الرصاص من عظامها إلى طفلها. عندما يُصاب الناس بتسمم بالرصاص، قد يقلل ذلك من معدل ذكائهم ويؤثر على سلوكهم.