شاهد.. مراهق يخترع جهازاً زهيد الثمن لمساعدة جده على السمع

مراهق يخترع جهازاً زهيد الثمن لمساعدة جده على السمع

صحة وحياة
آخر تحديث الأحد, 10 ابريل/نيسان 2016; 04:47 (GMT +0400).
1:46

أمضى موكوند فينكاتاكريشنان ساعات طويلة على الترددات لفترة عامين، متلاعباً بالنغمات.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): “أبلغ من العمر 16 عاماً. وفكرة أن أمضي سنتين  على أمر ما هو وقت طويل بالنسبة لي."

ابتكر هذا الشاب الجهاز الذي يختبر حاسة السمع.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): “إنه يلغي الحاجة إلى الطبيب "

الجهاز يختبر الأصوات المختلفة على ترددات مختلفة.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): “تقوم بتوصيل سماعات الرأس في المقبس لسماع الصوت، والنقر على الزر الأخضر. إذا لم تسمع الصوت، تنقر على الزر الأصفر، وبعدها ينتهي الاختبار ويبرمج الجهاز نفسه ليكون مساعداً للسمع".

جهاز مزدوج المهام ... أمر لم يكن الشاب متأكداً من إمكانية صنعه.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): "أنا مندهش فقط لما نتج عن الأمر، فمن الصعب أن نرى شيئا مماثلاً يعمل بنجاح، أردت أن أتوقف عدة مرات عن إكمال المهمة”.

وبجانب إصراره، هناك سبب رئيسي لعدم استسلام الشاب.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): “ذهبت إلى الهند في الصيف بعد سنتي الجامعية الأولى، وبقيت مع جدي وجدتي، إذ أن جدي فقد حاسة السمع منذ مدة الآن”.

وأصبحت مهمة موكوند، مساعدة جده في الحصول على طبيب يساعده على السمع، وكانت التجربة أقل من مثالية.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): "العملية استغرقت وقتاً طويلاً، وعندما عثرنا على طبيب طلب منا الكثير من المال، لذا تعمقت في المشكلة وعندها خطرت لي الفكرة.

وعندما عاد الى منزله، بدأ بالعمل.

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): "بدأت بالانترنت، بحثت عن كيفية البرمجة وتعلمت ذلك لوحدي".

(موكوند فينكاتاكريشنان، المخترع): سعره 60 دولارآ الآن، مقارنة بالجهاز الذي كنا سنضطر إلى شرائه من السوق في مقابل 1500 دولار."

وبعد سنتين من العمل في المشروع ... يخطط الشاب لتحسين الجهاز أكثر.