لماذا يسهل الإدمان على المسكنات الأفيونية؟

لماذا يسهل الإدمان على المسكنات الأفيونية؟

صحة وحياة
آخر تحديث الأحد, 15 مايو/أيار 2016; 11:37 (GMT +0400).
1:07

كل 19 دقيقة يموت شخص ما نتيجة جرعة زائدة من الأدوية. وفي معظم الأحيان نتيجة وصفات لأدوية مثل اوكسيكودون أو هايدروكودون، وهي أدوية تنتمي إلى عائلة من العقاقير تسمى الأفيونيات.

لماذا تسبب الأفيونيات الإدمان؟ 

يتم وصفها لمعالجة الألم، ولكنها أيضاً ترفع الدوبامين، الذي يعطي للبعض شعوراً بالنشوة، يمكنها أيضاً أن تبطئ التنفس ويسهل الإدمان عليها. فلماذا يمكن الإدمان بهذه السهولة؟

اقرأ أيضاً: تعرّف إلى هذه التوابل والأعشاب لمحاربة السرطان

أولاً يمكن لجسدك أن يبني قدرة على تحملها، فكلما استخدمتها أكثر، كلما أصبحت بحاجة إلى جرعة أكبر للحصول على المفعول ذاته.

اقرأ أيضاً: هل تشعر بالجوع؟ 7 وجبات شهية بسعرات حرارية أقل

ثانياً يمكنك أن تصبح معتمداً عليها، فالواقع أن جسدك ينتج مادة أفيونية طبيعية عندما تؤذي نفسك، ولكنك إذا اعتدت على استخدام المسكنات، فإن جسدك سيتوقف عن إنتاج مسكناته الخاصة، وسيتكل على الأدوية. وإذا حاولت إيقافها فإن جسدك سيعاني الأعراض الإنسحابية.

عام 2012 أعطيت 259 مليون وصفة للمسكنات الأفيونية، ما يكفي تقريباً لأن يحصل كل شخص راشد وطفل أمريكي على علبة من الدواء.

نحن بحاجة لعلاج الألم، ولكننا لسنا بحاجة لعلاج كل شيء بواسطة الدواء.