ماراثون فلسطين.. حيث يركض الشعب من أجل الحرية

ماراثون فلسطين.. حيث يركض الشعب من أجل الحرية

رياضة
آخر تحديث الأحد, 29 مارس/آذار 2015; 02:55 (GMT +0400).
1:39

في البلدة القديمة في بيت لحم، سناء جمعاني تستعد للركض. هذا ليس أول سباق لها، ولكنه الأهم.

سناء وثلاثة آلاف غيرها من المتسابقين تجمعوا هنا للركض في ماراثون فلسطين.

وبالنسبة لها، هذا ليس مجرد سباق ضد الوقت.

فقبل أسبوعين، شارك أكثر من 25 ألف من العدائين في ماراثون القدس. وكان السباق احتفالا للرياضة.

وهو حدث على نطاق المدينة جذَب انتباه الدول، ويمتد مسار السباق منالقدس القديمة إلى الشطر الجدي من المدينة.

فهناك هم أحرار للركض.. ولكن هنا في بيت لحم، إنهم يركضون من أجل الحرية.

إذا وضعنا مسار للماراثون بين هنا والقدس نستطيع الركض ذهابا وإيابا 5 مرات.. هذا يشرح مدى قرب هذه المدن.

ولكن في الضفة الغربية الأمر ليس بهذه السهولة. فالكثير من العدائين هم من الفلسطينيين، وحركتهم محدودة.

تقول إسرائيل إن مسار الماراثون امتد على طول الجدار الفاصل في الضفة الغربية إلى مخيم عايدة للاجئين وتحت أبراج الحراسة.

وأما نادر المصري فقد فاز بماراثون هذا العام. وهو من غزة، ويقول إنه اضطر للانتظار مدة 5 ساعات على الحدود للمشاركة بالماراثون.

وقد وصل إلى ميدان المهد حيث حظي باستقبال الأبطال. 

وفي عامه الثالث قام هذا الماراثون بجذب عدائين من حول العالم في رحلة إلى الأرض المقدسة، ليس لسبب ديني بل رياضي.