قبلة مثلية من لاعبة أمريكية لزوجتها تسرق الأنظار بالمونديال

قبلة مثلية من لاعبة أمريكية لزوجتها تسرق الأنظار

رياضة
آخر تحديث الثلاثاء, 07 يوليو/تموز 2015; 06:12 (GMT +0400).
2:02

لا عجب أن فريق كرة القدم الأمريكي للسيدات مزح قائلاً إنه يجب وضع صورة اللاعبة كارلي لويد على ورقة العشر دولارات، بعد أن سجلت ثلاثة أهداف في ست عشرة دقيقة.

وبينما كانت تحتفل بالانتصار، تمددت إحدى اللاعبات المهزومات على أرض الملعب.

وبعدها توجهت آبي وامباك نحو المدرجات لتقبل زوجتها، ولا عزاء للاعبات اليابانيات.

أحد المشجعين نشر صورة لـ "غودزيلا" في تويتر، مشيراً إلى أن ذلك هو ما تراه اليابان عند النظر إلى كارلي لويد.

هذا هو صوت الانتصار… من مدينة كانساس الأمريكية، إلى شيكاغو… وإلى أتلانتا. حتى في الجو، كما يُظهر الفيديو المصور عن طريق مراسل NBC.

وكذلك أشاد الروك بالفريق… قبل المباراة النهائية.

أن تسجل "هاتريك" في أول ست عشرة دقيقة من المباراة، فأنت تعتبر دينامو حقيقي.

المقدمة: "مبارك لكِ كارلي…"

كارلي: "شكراً لكم… أشعر بالسعادة… لم أستطع النوم لدقيقة".

لكن أحد مشجعي الفريق الأمريكي لم يكن سعيداً لانتهاء المباراة، حتى بعد الفوز.

كان الجرو ديوس ملتصقاً بشاشة التلفاز أثناء المباراة، حتى أنه أهمل صديقه المقرب تودلر كولينس بابكوك.

راعية الجرو: "شاهد الشوط الثاني بأكمله".

حتى يأس تودلر منه.

راعية الجرو: "كان يحرك رأسه أينما كانت الكرة. أما إذا كانت الكرة خارج اللقطة، فإنه يهرع للنافذة لاعتقاده أنها خرجت هناك".

هل كانت لديوس أي ردة فعل عندما فازت أمريكا بالمباراة؟

راعية الجرو: "اعتقد أنه كان حزيناً لرؤية الكرة تذهب".

لكن ليس بحزن اليابانيين.