بالفيديو.. الغطس من المرتفعات.. قفزة في مسيرة رياضية شابة

الغطس عن المرتفعات.. قفزة في مسيرة رياضية شابة

رياضة
نُشر يوم الجمعة, 28 اغسطس/آب 2015; 05:54 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 12:09 (GMT +0400).
2:46

الغطس من المرتفعات.. قفزة في مسيرة رياضية شابة.

 

يجب أن أتذكر... لقد قمت بهذه الغطسات مئات المرات... قبل الغطس أمر بفترة من التصورات، التنفس، الصلوات... ولكن حين أصل إلى المنصة أقفز فوراً.

 

اسمي راشيل سامبسون، وأنا أحمل لقب بطولة العالم في مسابقة ريد بول للغطس عن المرتفعات، ويعرفني الناس في مجال الغطس باسم روككو.

يبلغ ارتفاع المنصة مترين وحين نقفز نرفعها ضعف ذلك. ونصل أحياناً الى سرعة 55 ميلاً في الساعة خلال الغطس، ما يجعلنا في بعض الأحيان نرتطم بالماء وكأنها مادة صلبة.

أمر بكثير من المشاعر ولكني لا أفكر كثيراً بما يحصل وإنما أترك جسمي يتحرك بنفسه، هناك شعور بانعدام الوزن وبالسرعة، ولكن أحد أفضل المشاعر على الإطلاق هو السقطة الناجحة.

 

بدأتُ ممارسة الغطس العالي خلال أحد العروض في الصين، واستمريت بعدها بممارسة هذه الرياضة لمدة سنتين ونصف، قبل أن أسمع دعوة ريد بول عام 2014 للمشاركة بسلسلة مسابقاته للنساء، فأرسلت لهم فيديو لبعض غطساتي وتم قبولي.

 

الفوز بالمسابقة العام الماضي كان شعوراً لا يصدق. فقد شاركت فقط على أمل استعراض ما كنت أتمرن عليه خلال أكثر من سنة. لم أكن أتوقع الفوز أبداً ثم وجدتني أفوز ببطولة السلسلة. وسأعتبر ذلك دائماً نقطة مشرقة في حياتي.

 

كان والداي يملكان مدرسة جمباز لأكثر من عشرين عاماً. وقد ولدت في نادي التدريب الرياضي. فقد أنجبتني أمي في مدرسة الجمباز.  وبالتالي كنت أتسلق وأتزحلق منذ أن بدأت أمشي، حتى اني عندما بلغت الثانية من عمري كنت أتسلق عوارض الجمباز. ولدى أمي صورة رسمتُها حين كنت في الخامسة أو السادسة حول ماذا أريد أن أفعل عندما أكبر. ولا زال الأمر يصدمني حتى الآن إذ كانت إجابتي "أريد أن أشارك في الألعاب الأولمبية”.

أصبحت اليوم بالفعل لاعبة جمباز ولكني تخليت عن حلم الألعاب الأولمبية منذ وقت طويل، حتى وإن شعرت بالرغبة بفعل ذلك في المستقبل، ولكن لا أدري. الأمور تأتي بشكل متكامل ومجرد أن يمر ذلك في ذهني هو شيء ممتع.