ستايل

المعماري الإيطالي المشهور فابيو نوفمبر يكشف عن "الأرواح" المؤثرة به

المعماري نوفمبر يكشف عن "الأرواح" المؤثرة به

ستايل
نُشر يوم الخميس, 14 ابريل/نيسان 2016; 12:02 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 08:03 (GMT +0400).
2:07

"من الملعقة إلى المدينة"..قد يكون هذا المثل القديم من أحد المبادئ الإيطالية الرئيسية، ومعناه أن الأسلوب ذاته ينطبق على كل شيء من تصميم الأشياء الصغيرة وصولاً إلى تصميم المدن الكبيرة.

من الملعقة إلى المدينة"..قد يكون هذا المثل القديم من أحد المبادئ الإيطالية الرئيسية، ومعناه أن الأسلوب ذاته ينطبق على كل شيء من تصميم الأشياء الصغيرة وصولاً إلى تصميم المدن الكبيرة.

أنا محاط بالأشياء، ونحن نعطيها أشكالاً حيوانية وبشرية ونجسدها.

هذه الأشياء الثلاثة هي مثل ثلاثة أرواح صغيرة تحيط بي، وأنا متعلق بكل واحدة منها بطريقة مختلفة.

الأولى هي ملصق من صنع الفنان AG Fronzoni. 01 – 28 أكتوبر 1966. وكان فونتانا قد بدأ بقص القطع في العام 1957. ثم اتصل بأفضل مصمم غرافيكس في إيطاليا، وطلب منه صنع لافتة للمعرض. ثم قرر ماذا سيكتب عليها: مكان المعرض، وموقعه، ومدة تنظيمه. ثم وضع الكتابة عامودياً وقصها. إتقان مثالي.

الثانية هي من صنع لوتز كولاني. آنذاك، كان التصميم الإيطالي الأقوى في العالم. التصميم يمزج بين الآلة والانسان. لأن النفس البشرية تطمح إلى تحقيق أقصى قدر من السرعة، لتجاوز كل الحدود. وهذا ما يحدث هنا في مزيج مثالي بين الانسان والتكنولوجيا.

الثالثة هي تمثال من تصميم ريكاردو داليسي، وهو أشبه بـ"مبشر التصاميم" في جنوب إيطاليا، حيث سعى إلى صنع التصاميم مستخدماً أرخص المواد. في هذا التمثال، صمم ريكاردو إحدى الرموز الأكثر شهرة في إيطاليا، وهو بينوكيو، على شكل بوصلة. ولكن بدلاً من تصميم بوصلة ذهبية، صنع ريكاردو بوصلة "رمزية" من القصدير. أمر جميل، وشاعري، وبسيط حقاً. وكلما أذهب إلى مشغله، يهديني أجمل هدية، أي ابتسامة كبيرة.

 

قد يعجبك أيضاً... "بكيت لأني احببتك" هو عنوان معرضها... شاهد فنها المثير للجدل