ستايل

أزياء إسلامية وأناشيد وسوق تقليدية للحرفيين الشباب بقلب اجتماع البنك الإسلامي بجاكارتا

أزياء إسلامية وأناشيد وسوق تقليدية للحرفيين الشباب

ستايل
نُشر يوم الأربعاء, 25 مايو/أيار 2016; 04:49 (GMT +0400). آخر تحديث الأحد, 11 سبتمبر/ايلول 2016; 08:03 (GMT +0400).
1:17

نماذج فنية وأعمال حرفية ومشاريع شبابية متميزة، هذه كانت أجواء مركز المؤتمرات في العاصمة الإندونيسية، جاكارتا، خلال الاجتماع السنوي الـ41 لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية

جاكارتا، إندونيسيا (CNN) -- نماذج فنية وأعمال حرفية ومشاريع شبابية متميزة، هذه كانت أجواء مركز المؤتمرات في العاصمة الإندونيسية، جاكارتا، خلال الاجتماع السنوي الـ41 لمجموعة البنك الإسلامي للتنمية، فعلى المنصة صدحت أناشيد دينية أدتها فرقة من برنامج مخصص لدعم الأيتام يحظى برعاية البنك، في حين كانت الفعاليات تدور في أروقة المركز.

مراكز العناية بالموضة والملابس المتوافقة مع الشريعة الإسلامية كانت الطاغية، فانتشرت الأزياء الإسلامية والأقمشة التقليدية التي تحمل سمات البلاد المنتجة لها، وإلى جانبها برزت المستلزمات المرافقة لها من أحذية وحقائب.

ما هو “الباتيك” الإندونيسي وكيف تحولت لوحاته من ملابس السلاطين إلى ثياب شعبية؟

في جوانب أخرى من المعرض كان هناك حضور بارز للمأكولات المنتجة بطرق متوافقة مع الشريعة، إلى جانب المشروبات والزراعات التقليدية، وصولا إلى الشركات المنتجة للأدوية ومعروضات المصانع المتنوعة.

يشار إلى أن البنك الإسلامي للتنمية التي يضم 57 دولة عربية وإسلامية يقدم سنويا تمويلات بمليارات الدولارات للدول الأعضاء لدعم خطط ومشاريع التنمية وقد تحول منذ تأسيسه قبل أربعة عقود إلى مؤسسة دولية مرموقة.