أوركسترا المغتربين السوريين.. وطن جديد في أوروبا بعيداً عن أرض الوطن

أوركسترا سورية بعيداً عن أرض الوطن

ستايل
نُشر يوم يوم الاثنين, 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2016; 02:06 (GMT +0400). آخر تحديث الخميس, 24 نوفمبر/تشرين الثاني 2016; 10:14 (GMT +0400).
2:41

أوركسترا المغتربين السوريين هي أوركسترا تتكون من أعضاء سوريين، الكثير منهم أتوا كلاجئين في أوروبا.

رائد جزبة – مؤسس أوركسترا المغتربين السوريين الفلهارمونية: "نحتاج أن نفعل شيئاً لنتحد كسوريين، علينا أن نفعل شيئاً من أجل الأمل."

أوركسترا المغتربين السوريين الفلهارمونية هي أوركسترا تتكون من أعضاء سوريين في أوروبا. الكثير منهم أتوا كلاجئين هرباً من الحرب الأهلية.

رائد جزبة: "أوركسترا المغتربين السوريين الفلهارمونية هي أول أوكرسترا سيمفونية للسوريين المحترفين والموسيقيين الأكاديميين الذين يعيشون في أوروبا."

سعى رائد لطلب لجوء إلى ألمانيا بعد عزفه مع أوركسترا سورية في البلاد.

رائد جزبة: "في العام 2013 تلقيت دعوى للعزف في برلين. سافرنا من دمشق إلى بيروت، ثم من مطار بيروت إلى برلين. بعد الحفل الموسيقي، قررت البقاء هنا. الموسيقى هي جزء من روحنا. الحياة بلا موسيقى أشبه بسمكة دون مياه."

رائد جزبة: "هذه الأوركسترا لا تتمحور حول الجنسية السورية، بل حول الثقافة السورية. يفوق عمر الحضارة السورية 7 آلاف عام. لذا فإن الأمر يرتبط بالإنسانية، علينا أن ننقذ ما نستطيع إنقاذه."

رائد جزبة: "بالنسبة لنا، نحن كعائلة واحدة كبيرة. لم نرى بعضنا البعض لسنوات عدة، وها نحن نلتقي اليوم. نجلس في غرفة التدريب ذاتها في قاعة الحفلات، ونشعر وكأننا في سوريا! وكأننا عدنا لوطننا!"

رائد جزبة: "أعتقد أن هذا يعطينا القوة لقول: حسناً، أستطيع تكملة حياتي في أوروبا، مع كل الصعوبات، وكل الأصدقاء والعائلات والأوطان المفقودة. لا نستطيع التوقف، ولدينا أمل لفعل شيء ما."