ستايل

فقط في دبي.. أحذية فاخرة من جلد الثعبان وأسماك القرش والنعام

فقط في دبي..أحذية من جلد الثعبان وأسماك القرش

ستايل
نُشر يوم الثلاثاء, 22 نوفمبر/تشرين الثاني 2016; 10:03 (GMT +0400). آخر تحديث الأربعاء, 23 نوفمبر/تشرين الثاني 2016; 11:19 (GMT +0400).
1:53

هذا "الطبيب" ليس جرّاحاً اعتيادياً.. لأنه يداوي الأحذية الرياضية المشهورة فقط!

الأمريكي دومينيك تشامبروني يُطلق على نفسه لقب "ذا شو سورجن" أي "جرّاح الأحذية".

صانع الأحذية الفريد من نوعه يفكك الأحذية الرياضية ويعيد تصميمها يدوياً مستخدماً مواد فاخرة، مثل الجلود النادرة وعالية الجودة، والمواد الفاخرة المستوردة من إيطاليا ولندن والمكسيك.

مهمته الأساسية منذ 15 عاماً تتمحور حول تطوير الأحذية وإعادة رونقها. حذاء واحد يتطلب العمل عليه بين 24 و40 ساعة، بحسب نوع الحذاء والمواد المستخدمة. والكلفة تتراوح بين ألف دولار و5 آلاف دولار.

دومينيك تشامبروني: "أغلى حذاء صنعته على الإطلاق هو حذاء رياضي صممته خصيصاً للبرنامج التلفزيوني لو أند أوردر، وبلغت كلفته حوالي 6,500 دولار أمريكي."

زبائن الجراح هم من مشاهير هوليوود ونجوم مثل جاستن بيبر ودي جي خالد وجيري فيرارا واللاعبين في الدوري الأمريكي للمحترفين.

أما مشروعه الأحدث والأكثر تشويقاً؟ 5 أحذية معدلة فاخرة، صممها حصرياً لتباع في أكبر متجر أحذية في العالم، "ليفل" بدبي.

دومينيك تشامبروني: "هذا حذاء "جوردان 1" صنعته من جلد التمساح، والثعبان، وسمك القرش والنعام. هذا حذاء "إير فورس وان" صنع من جلد الغزال الأحمر والثعبان، إنه الحذاء المفضل لدي بهذه المجموعة."

في كل هذه العملية المتعبة، ما الذي يحفزه دائماً؟

دومينيك تشامبروني: "الجزء المفضل لدي هو عندما يحصل الزبون على طلبه ويكون سعيداً به، حتى ذلك الحين، فالأمر كله إجهاد وتوتر فقط!"