هل هذه أفخم طائرة على الإطلاق؟

هل هذه أفخم طائرة على الإطلاق؟

سياحة وسفر
نُشر يوم الخميس, 30 يوليو/تموز 2015; 02:24 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 29 نوفمبر/تشرين الثاني 2016; 03:02 (GMT +0400).
1:56

هذه طائرة من نوع "بومبارديه خمسة آلاف" العالمية. إنها خيار بيونسيه وماريا كيري. حيث يوجد قسم خاص بالنوم، والكشمير في كل مكان، فضلاً عن طعام الغداء من مطعم نوبو.

1 بالمائة فقط من الأشخاص في العالم يتمكنون من شراء طائرتهم الخاصة. لكن، نسبة 0.0001 بالمائة من الناس تستطيع تحمل تكاليف الطائرة التي أنا على وشك صعودها.

المذيعة: هل تفكر في جعل خدماتكم بأسعار معقولة أكثر؟

توماس فلور: نحن لسنا في ذلك السوق وليس لدينا نية في الانضمام إليه.

توماس فلور هو المالك لشركة فيستا جيتس. قضى العقد الأخير وهو يجمع أسطولاً مكوناً من أكبر وأفخم 50 طائرة خاصة.

توماس فلور: لم أكن راضياً عن تجربتي مع الطائرات الخاصة. فكل مرة أصل فيها إلى المطار، أجد طائرة مختلفة. قلت لنفسي إن هذا الأمر غير مقبول، فهذه الخدمات تستهدف الشريحة الأذكى والأغنى في العالم، ما يفرض ضرورة وجود ماركة تجارية معينة. ولم تتوفر في الواقع أي ماركة عالمية في سوق الطائرات المخصصة لرجال الأعمال.

وهكذا، استوحى الفكرة لتأسيس ماركته الخاصة.

هذه طائرة من نوع "بومبارديه خمسة آلاف" العالمية. إنها خيار بيونسيه وماريا كيري. حيث يوجد قسم خاص بالنوم، والكشمير في كل مكان، فضلاً عن طعام الغداء من مطعم نوبو.

يبلغ سعر الطائرة 14 مليون دولار.

المذيعة: (لحظة الإقلاع) ها نحن ذا! إنها سريعة جداً.

المذيعة: ما هو نموذج عمل شركة فيستا جيتس؟

توماس: إنه بسيط جداً. تقوم بالتسجيل لعدد الساعات التي تحتاج فيها إلى الطائرة سنوياً، ونضع التكلفة بحسب عدد الساعات. مثلاً هذه الطائرة تبلغ كلفتها 16 ألف دولار في الساعة، ويتم احتساب الوقت منذ دقيقة الإقلاع.

المذيعة: الطيران الخاص هو أفخم أنواع الرفاهية. ويتم السيطرة على كل شيء حتى يكون بلا عيوب. لكن المطبات الهوائية أمر لا يمكنك السيطرة عليه. لكنك على الأقل ستواجهها وأنت محاط بالجلد الإيطالي