تعرفوا على إشبيلية.. "حِمْص" العصر الإسلامي في أوروبا

هذه هي إشبيلية.."حِمْص" العصر الإسلامي في أوروبا

سياحة وسفر
نُشر يوم الجمعة, 31 يوليو/تموز 2015; 05:17 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 05:49 (GMT +0400).
1:17

بدأت مع الفينيقيين ومر بها الرومان لتصل إلى المسلمين بأواسط القرن التاسع الميلادي، وسميت حينها باسم "حمص" لنزول جند الشام فيها أولاً.

إشبيلية، إسبانيا (CNN)-- مدينة بتاريخ يزيد عن ألفي عام، بدأت مع الفينيقيين ومر بها الرومان لتصل إلى المسلمين بأواسط القرن التاسع الميلادي، وسميت حينها باسم "حمص" لنزول جند الشام فيها أولاً، وقام المسيحيون باستعادتها في القرن التاسع عشر لتحدث ثورة في بناء الكنائس بالمدينة.
 
المدينة تحمل العديد من الثقافات الشرقية الممزوجة بالغربية، وهي رابع أكبر مدينة بإسبانيا من حيث عدد السكان، وتحوي الكثير من الوجهات المختلفة من المطاعم التي تقدم الوجبات الشعبية والمواقع الدينية البارزة منها ساحة "بلازا نويفا" و كاتدرائية أشبيلية" و السور الأمامي الذي بناه وشيده الحاكم" أبو العلا إدريس" عـام 1223.