بالفيديو.. الشيف العالمية داروز تجرب التقليد الاسكتلندي "عشاء بيرنز"

بالفيديو.. الشيف العالمية داروز تجرب التقليد الاسكتلندي "عشاء بيرنز"

سياحة وسفر
نُشر يوم يوم الاثنين, 12 أكتوبر/تشرين الأول 2015; 10:10 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 24 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 05:49 (GMT +0400).
2:00

سافرت الشيف هيلين داروز إلى العاصمة الأسكتلندية أدنبرة، لمعرفة المزيد عن الطبق الأسكتلندي المفضل، الهاجيس.

وتواصل رحلتها في مطبخ زميلها وصديقها، الشيف "توم كيتشين".

توم كيتشن : هذا هو "الهاجيس"، حسنا؟ خصوصا لهيلين داروز.. وهذا هو الشوك الشعار الوطني الأسكتلندي.

صنع الهاجيس هو مجرد بداية التقليد. فالطبق هو محور ليلة بيرنز، التي توافق الـ25 من يناير/كانون الثاني، والتي تحتفل بالشاعر الوطني الاسكتلندي "روبرت بيرنز".

هيلين داروز : مرحبا، مرحبا، هل أنتم مستعدون للهاجيس؟

وقد عقدت ولائم فخمة تكريما للشاعر منذ أكثر من مائتي عام، وهيلين على وشك الحصول على أول مذاق لها.

رئيس المأدبة : سيداتي وسادتي، أطلب منكم رجاء الوقوف للترحيب بالهاجيس!

 روبرت بيرنز خلّد الهاجيس في قصيدته في القرن الـ18 التي كان عنوانها "قصيدة للهاجيس".

رئيس المأدبة : شكرا لكم أيها السيدات والسادة..... الهاجيس!

مع الإلقاء الدرامي للقصيدة، يغرز رئيس المأدبة السكين في هاجيس، ويشرّحها للضيوف.