مدرسة في اليابان تعلمك كيف تصبح.. شخصية كرتونية!

مدرسة في اليابان تعلمك كيف تصبح.. شخصية كرتونية!

سياحة وسفر
نُشر يوم الثلاثاء, 05 يوليو/تموز 2016; 04:04 (GMT +0400). آخر تحديث الثلاثاء, 25 أكتوبر/تشرين الأول 2016; 08:40 (GMT +0400).
3:04

تعلم مدرسة شوكو في اليابان الناس أن يصبحوا شخصيات كرتونية، لأن العمل في هذا المجال كبير، كبير جداً.

(شاهد الفيديو الأصلي هنا)

"حين ترتدي زي شخصية كرتونية يصبح بإمكانك التواصل مع الآخرين بطريقة لا يمكنك استخدامها عادة. إسمي شوكو اوهيرا، وأنا أدير مدرسة لتمثيل الماسكوت منذ 11 عاماً."

تعلم مدرسة شوكو في اليابان الناس أن يصبحوا شخصيات كرتونية، لأن العمل في هذا المجال كبير، كبير جداً.

لا تقتصر الشخصيات المجسمة في اليابان على الرياضة، وإنما تجد منها لأقسام الشرطة، للمدن، للمراكز التجارية، خطوط الطيران، وحتى السجون. إنها من أساسيات الثقافة اليابانية، ففي أوساكا وحدها يوجد شخصية واحدة لكل 6000 مواطن.

شوكو: "لهذه الشخصيات (كيغورومي) تاريخ طويل في اليابان، وقد أصبحت شعبيتها في الثقافة اليابانية تضاهي شعبية المانغا أي القصص المصورة."

هي تعلمهم إذاً ان يلوحوا بأيديهم... أن يرقصوا... أن يقفوا.. وصفها متنوع.

هذا طاه سابق... هذه ربة منزل... وهذا الرجل ممثل شخصيات محترف.

أما هدفهم النهائي، فهو الأداء. ولكن هناك قواعد بالطبع.

أولاً: الكلام ممنوع.

شوكو: "لا تتكلم حين ترتدي الزي، ذلك ان صوتك قد يختلف كلياً عن صوت الشخصية، ما قد يؤذي مخيلة الحضور"

ثانياً: اخف جلدك تماماً.

شوكو: "لا يمكنك أبداً ان تبدل زيك علناً، لأنك ستفضح سراً كبيراً وهو أن هذه الشخصية ليست حقيقية."

ثالثاً: لا تكن فظاً.

وضعت هذه القواعد لسبب واحد، فهذه الشخصية هي أكثر من مجرد زي.

شوكو: "إذا اكتفت الشخصية بالوقوف فستكون مجرد زي، ما يجعلها شخصية هو أن يتمكن الممثل من الاندماج بالشخصية نفسها."

أن تصبح شخصية كرتونية يعني أن تصبح شيئاً أكبر منك، يمكنك  أن تهرب إلى الشخصية. والواقع هذا ما يفترض بك فعله.

شوكو: "أزياء الشخصيات غيرت شخصيتي. غيرت حياتي وكل شيء آخر."

تمارس شوكو هذا العمل منذ أكثر من ثلاثين عاماً، ويبدو أن طلابها يسيرون على الطريق الصحيح.

تابعوا التمرين يا رفاق.