بالفيديو.. أمريكا في مرمى الصواريخ النووية لكوريا الشمالية .. حقيقة أم خيال؟

أمريكا في مرمى الصواريخ النووية لكوريا الشمالية .. حقيقة أم خيال؟

العالم
آخر تحديث الخميس, 21 مايو/أيار 2015; 04:03 (GMT +0400).
2:49

في حين يدعي النظام الشيوعي أيضاً أن بإمكانه ضمان دقة الصواريخ القصيرة والمتوسطة وكذلك طويلة المدى .

يبدو أن طموح كيم جونغ أون النووية تفوق الحدود

فوكالة الأنباء الكورية الشمالية قالت: " لدينا القدرة على تصغير الرؤوس النووية ... لفترة من الزمن."

في حين يدعي النظام الشيوعي أيضاً أن بإمكانه ضمان دقة الصواريخ القصيرة والمتوسطة وكذلك طويلة المدى .

لكن المعاني الضمنية لتلك التصريحات تبدو خطيرة فكيم جونغ أون أصبح لديه القدرة على ضرب الولايات المتحدة بصواريخ تحمل رؤوسا نووية.

بينما رد البيت الابيض بقوله إنه لايعتقد أن الدولة الشيوعية تملك تلك القدرة في وقت اعترف فيه أن بيونغ يانغ تعمل على ذلك الأمر، والذي يمكن أن يهدد لاحقا الاراضي الأميركية.

(ديفيد أولبرايت) “ الادعاء بأن  بإمكانهم تصغير الرؤوس النووية أمر صحيح، لكن الإدعاء غيرالصحيح هو عندما يقولون إن بإمكانهم إطلاق الصواريخ التي تحمل أسلحة نووية دقيقة."

ويقول اولبرايت إن كوريا الشمالية اختبرت سابقاً صواريخ يمكنها الوصول الى كوريا الجنوبية واليابان مع رؤوس تقليدية تتناسب مع تلك الأهداف.

وفي الوقت نفسه صممت كوريا الشمالية أيضا رؤوساً حربية تحملها صواريخ يمكنها الوصول إلى الولايات المتحدة.

لكن هذه الصواريخ ينبغي أن تسافر عبر الفضاء، من ثم تدخل مرة أخرى الغلاف الجوي للأرض الأمر الذي يقلل نسبة نجاحها، حيث يرى اولبرايت أن كوريا الشمالية لم تختبر تلك الصواريخ وأن نسبة فشلها كبيرة.

(ديفيد أولبرايت) "قد تصل فرصة نجاحها الى 10أو 20 بالمائة، فهل أنت مستعد للانتحار من أجل فرصة نجاح لاتتعدى الـ 10 بالمائة؟ أقصد، أن معظم الدول ستقول لا بالتأكيد.”

لكن نظام كيم جونغ أون ليس كمعظم الدول، إذ تباهى مؤخرا بتجربة اطلاق صاروخ من غواصة، وهو إدعاء يعتقد مسؤولون أمريكيون أنه لايعدو عن كونه خدعة.

(الأميرال جيمس وينفيلد) "لحسن الحظ أنهم لم يصلوا إلى الحد الذي أراد لنا خبراء الفيديو المهرة أن نصدقه، إنهم لسنوات بعيدين عن تطوير هذه القدرة."
ورفض كيم جونغ أون زيارة كانت مقررة للأمين العام للأمم المتحدة، بان كي مون، للدولة الشيوعية.

جاء ذلك في وقت أفادت فيه تقارير أن زعيم الدولة الشيوعية أعدم وزير دفاعه بمدافع مضادة للطائرات، لمجرد نومه في الاجتماعات، وهي تقارير لاتستطيع CNN التأكد من مصداقيتها بشكل مستقل.

وبحسب محللين فإن كيم جونغ  أون هو الزعيم الأكثر عزلة من بين زعماء كوريا الشمالية.

(مايكل جرين/ محلل) " نعلم أنه عندما يتم تشكيل وحدات جديدة أو يتم جلب مجندين جدد للجيش الشعبي الكوري، يؤخذون  بشكل منتظم ليشهدوا عمليات الإعدام، وهكذا تتم عمليات ترهيبهم بشكل كبير، فقد كان دائما ذلك جزءا من كتاب الاعيب كوريا الشمالية، حيث يتم استخدام تلك الأساليب بالفعل