أكبر عملية قرصنة إلكترونية في تاريخ أمريكا واتهامات تشير إلى وقوف الصين خلفها

أكبر عملية قرصنة إلكترونية في تاريخ أمريكا واتهامات تشير إلى وقوف الصين خلفها

العالم
نُشر يوم الجمعة, 05 يونيو/حزيران 2015; 07:09 (GMT +0400). آخر تحديث يوم الاثنين, 11 ابريل/نيسان 2016; 04:41 (GMT +0400).
قد تؤثر هذه القرصنة على بيانات أكثر من أربعة ملايين موظف أمريكي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) --  قال مكتب الإدارة الشخصية التابع للحكومة الأمريكية إن بيانات نحو أربعة ملايين موظف فدرالي حالي وسابق تمت قرصنتها، وطالبت جميع الموظفين العاملين في المؤسسات الحكومية الأمريكية بمراقبة بياناتهم المالية واستصدار بطاقات وتقارير مصرفية جديدة.

ويعتقد مسؤولون في الإدارة الأمريكية أن عملية القرصنة هذه تعتبر الأكبر في تاريخ البلاد، ومصدرها قد يكون الحكومة الصينية، حيث يعمل مجموعة من القراصنة الإلكترونيين لصالح الجيش الصيني لجمع معلومات وبيانات حول موظفين أمريكيين، من دون معرفة الهدف من ذلك.

وأضاف المسؤولون: "سنستمر في تقييم الوضع، واعتقادنا هو أن ملايينا من الموظفين الأمريكيين تأثروا بعملية القرصنة هذه."

من جهتها، قالت السفارة الصينية في واشنطن ردا على هذه التصريحات إن "قوانين بلادها تحظر الجرائم الإلكترونية بجميع أشكالها، كما أن الصين تبذل جهودا واسعة لمكافحة هذا النوع من الجرائم." وأضافت، في بيان حصلت CNN على نسخة منه، إنه لا يجوز لأي كان القفز إلى النتائج من دون استيضاح الحقائق، لأن القيام بذلك هو عمل غير مسؤول.

تغطية ذات صلة

ترحب شبكة CNN بالنقاش الحيوي والمفيد، وكي لا نضطر في موقع CNN بالعربية إلى مراجعة التعليقات قبل نشرها. ننصحك بمراجعة إرشادات الاستخدام للتعرف إليها جيداً. وللعلم فان جميع مشاركاتك يمكن استخدامها، مع اسمك وصورتك، استنادا إلى سياسة الخصوصية بما يتوافق مع شروط استخدام الموقع.

الآراء الواردة أدناه لا تعبر عن رأي موقع CNN بالعربية، بل تعكس وجهات نظر أصحابها فقط.

{"author":"","branding_ad":"World_Branding","friendly_name":"أكبر عملية قرصنة إلكترونية في تاريخ أمريكا واتهامات تشير إلى وقوف الصين خلفها","full_gallery":"FALSE","publish_date":"2015/06/05","rs_flag":"prod","section":["world",""],"template_type":"adbp:content",}