غالط المكابح بدواسة الوقود.. ليقتحم أحد المطاعم ويقتل طفلا في السابعة

غالط المكابح بدواسة الوقود.. ليقتل طفلا في السابعة

العالم
آخر تحديث السبت, 06 يونيو/حزيران 2015; 07:49 (GMT +0400).
1:33

تعيش تاييشا ألاميدا حالة من الحزن الشديد بعد فقدان ابن اختها إيثان، البالغ من العمر سبعة أعوام. حيث قالت إنها كانت معه قبل ساعات من وقوع الحادث الذي أودى بحياته.

 

وأضافت تاييشا أن إيثان ذهب لشراء البوظة مع والده وشقيقته من أحد المطاعم، في حين أن والدته ذهبت لأداء بعض المهام في مكان مجاور، وحينها اصطدمت السيارة بالمطعم في ويست تشيستر قبل أن يهرب السائق.

 واستنكرت تاييشا هروب السائق مع وجود طفل ملقى على الأرض، وقالت إنها تريد إجابات عما حدث وكيفية وقوع الأمر.

 وقام أقارب الطفل بزيارة موقع الحادث، حيث كان الحزن يملأ قلوبهم، وقال خال الطفل إنهم يحاولون إبعاد شقيقتهم عن الأمر حاليا لأنها رقيقة للغاية، والأب تعرض للإصابة لكنه تمنى عدة مرات أن يكون بدل الطفل.

 ويقول المحققون إن السائق هو كواسي أودورو، البالغ من العمر ثلاثة وسبعين عاما، حيث حاول ركن السيارة لكنه ضغط على دواسة الوقود بدلا من المكابح، وبعد ثوان من صدم المطعم قال شهود إنهم رأوه يهرب بالسيارة، لذا لاحقوه وأبلغوا الشرطة عن مكانه ليقوموا باعتقاله.

  ويواجه أودورو عددا من التهم الجنائية لهروبه من الموقع، في حين تم إخراج شقيقة الطفل ووالدهما من المستشفى، بعد إصابتهما بجروح طفيفة، في محاولة لتجاوز المحنة التي تمر بها العائلة.