تقارير: روسيا والصين تخترقان ملفات بالغة السرية سرقها سنودن

روسيا والصين تخترقان ملفات بالغة السرية سرقها سنودن

العالم
آخر تحديث يوم الاثنين, 15 يونيو/حزيران 2015; 12:54 (GMT +0400).
1:13

أفاد تقرير نشرته صحيفة صانداي تايمز أن روسيا والصين فكتا تشفيرة ملفات بالغة السرية قام بسرقتها إدوارد سنودن، المتعاقد السابق بوكالة الأمن القومي. يذكر أن شبكة CNN لا يمكنها التحقق بشكل مستقل من صحة هذه التقارير.

نقلت صحيفة صانداي تايمز أن روسيا والصين فكتا تشفيرة ملفات بالغة السرية قام بسرقتها إدوارد سنودن، المتعاقد السابق بوكالة الأمن القومي الأمريكية. الصحيفة نقلت عن مصادر مختلفة في وكالات الاستخبارات والحكومة بأن هذه التطور عطل العمليات الاستخبارية وزاد احتمال تعريض حياة المخبرين للخطر، حيث تم نقل بعضهم كخطوة احترازية دون تعرض أي شخص للخطر الفعل.

 الصحفي الذي يقف وراء القصة قال إنهم نقلوا ما تمكنوا من إثباته، لكنه لم يحاول شرح كيفية حصول الجهات الروسية والصينية على هذه المعلومات.

 وشدد سنودن دائما على أنه لن يعطي هذه المعلومات طواعية إلى أي دولة أخرى وأن مهاراته كافية لحماية هذه المعلومات.. حتى بوجه الحكومات الماهرة في فك التشفيرات. ويمكن ملاحظة محاولة المقال شرح أن الحكومة البريطانية تعرف بأن الملفات اخترقت.

 الحكومة البريطانية لم تعلق على القضية، وذلك وفقا لسياستها العامة حيال القضايا الاستخباراتية، لكن وكالة الاستخبارات البريطانية سبق لها أن اتهمت سنودن بإلحاق أضرار بقدرتها الاستخباراتية على جمع المعلومات، ما يجعل مهمة حماية الأمن القومي أمرا صعبا، بحسب ما تقول.