شرطي يتحول إلى أب لدقائق.. ويغني لتهدئة طفلة شاهدت وفاة والدها

شرطي يغني لتهدئة طفلة شاهدت وفاة والدها

العالم
آخر تحديث الأربعاء, 24 يونيو/حزيران 2015; 02:35 (GMT +0400).
1:28

صورة تعبر عن صميم عمل الشرطة. كان الشرطي نيك ستراك في دورية للشرطة الخميس الماضي، عندما أُرسل لمعاينة حادث مميت.

توفي الأب لحظة الحادث، أما الأم وثلاثة من أطفالها الأربعة، فقد أُصيبوا.

عمل الفريق الطبي على إنقاذهم، وسلمّ الطفل الرابع وهي طفلة في الثانية من عمرها إلى نيك.

نيك: “كانت تبكي، وهي مبللة بوقود السيارة. كانت الرائحة كريهة”.

الطريقة التي كان يحمل بها الطفلة ذكرته بابنته ذات العامين.

نيك: “عندما تسقط ابنتي وتبدأ بالبكاء، تريدني أن أغني لها تهويدة. لذا غنيت لهذه البنت نفس الأغنية، بينما كنت أشير إلى إنارة سيارة الإطفاء”.

التقطت جاسيكا ماتريوس هذه الصورة، بعدما رأت الحادث وتوقفت للمساعدة.

ماريوس: “كان يحاول أن يشغلها عما كان يحدث خلفها”.

وتقول إنه كان واضحاً ارتياح الطفلة عندما غنّى لها.

نيك: “قامت بوضع ذراعها حول كتفي كما تفعل ابنتي، وعندها بدأت العواطف بالهيجان”.

أرسلت ماريوس الصورة عبر حسابها على تويتر، وأعيد تغريدها آلاف المرات حول العالم.

نيك: “أمرٌ يشعرني بالتواضع بالتأكيد”.

يقول نيك إن ما فعله هو نفس الشيء الذي سيفعله أي شرطي آخر.

نيك: “كانت لحظة سريعة، لكنها بالفعل تحدث كل يوم”.